بورصة

مصر تبدي استعدادها للإنخراط بمفاوضات سد النهضة مجدداً بعد تصريحات إثيوبيا

 

القاهرة – مباشر: أبدت مصر استعدادها الدائم للإنخراط في العملية التفاوضية والمشاركة في الاجتماع المُزمع عقده لتكلمة مفاوضات سد النهضة.

وأكد بيان لوزارة الخارجية المصرية، صادر بوقت متأخر من الخميس، على أهمية أن يكون الاجتماع جاداً وبنّاءً وأن يُسهم في التوصل إلى اتفاق عادل ومتوازن وشامل يحفظ مصالح مصر المائية وبنفس القدر يراعي مصالح إثيوبيا والسودان.

جاء البيان تعليقاً على نتائج الاجتماع الذي عُقد الخميس، ين رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك، ورئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد والذي تم خلاله الاتفاق على عودة الأطراف الثلاثة لطاولة المفاوضات لتكملة الجزء اليسير المتبقي من اتفاق ملء وتشغيل سد النهضة الإثيوبي حسبما تم في مسارات التفاوض خلال الشهور الاخيرة.

أكد رئيس الوزراء الإثيوبي، استعداد بلاده للتعاون مع مصر والسودان للوصول لاتفاق نهائي يراعي مصالح الدول الثلاث – مصر والسودان وإثيوبيا- وشعوب المنطقة فيما يخص مفاوضات سد النهضة.

وجاءت تصريحات أبي أحمد، الخميس، خلال عقد رئيس مجلس الوزراء السوداني، عبدالله حمدوك عصر اليوم اجتماعاً عن بعد مع رئيس الوزراء الإثيوبي، بمشاركة وزراء الخارجية والري ومديرى المخابرات في البلدين.

واتفق الجانبان – السوداني والإثيوبي-، على تكليف وزراء المياه في الدول الثلاث للبدء في ترتيبات العودة للتفاوض بأسرع ما يمكن.

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق