أخباراتصالات وتكنولوجيا

شرطة دبي تطلق مبادرة نوعية بالتعاون مع “اتصالات” لدعم المنظومة الأمنية

دخول مجاني لمشتركي "اتصالات" في الدولة إلى الموقع الإلكتروني لشرطة دبي وتطبيقها الذكي دون استهلاك لسعة بيانات الإنترنت

تعكس المبادرة جهود شرطة دبي الرامية لجعل المدينة الأكثر أمناً حول العالم

 أعلنت شرطة دبي اليوم عن إطلاقها لمبادرة نوعية بالتعاون مع “اتصالات” تتيح من خلالها لجميع مشتركي “اتصالات” في الدولة الدخول المجاني للموقع الإلكتروني لشرطة دبي وتطبيقها الذكي على الهاتف المتحرك دون الاستهلاك من سعة بيانات الإنترنت.

وتفصيلاً، أصبح بإمكان مشتركي الإنترنت من “اتصالات” الحصول على التصفح المجاني للموقع الإلكتروني لشرطة دبي وتطبيقها الذكي على الهاتف المتحرك، واستخدام هذه المنصات الرقمية والاستفادة من كافة خدماتها المتاحة للأفراد والمؤسسات والزوار، وتحميل أو رفع البيانات، وذلك دون احتساب أي استهلاك لسعة بيانات الإنترنت للمُستخدِم وذلك اعتباراً من تاريخ انطلاق المبادرة في 15 أبريل 2020 ولمدة ثلاثة أشهر.

وتتماشى هذه المبادرة مع الجهود التي تبذلها شرطة دبي للحفاظ على أمن المجتمع في ضوء الظروف الراهنة، والاستفادة من الخدمات الرقمية التي توفرها شرطة دبي عبر موقعها الإلكتروني وتطبيقها الذكي على الهاتف المتحرك. كما يأتي هذا التعاون داعماً أساسياً لخدمة “عين الشرطة” والتي توفر للجمهور قناة رقمية آمنة وسرية للمشاركة والإبلاغ عن أي نشاط مشبوه في الإمارة.

وعن هذه الخدمة، أكد العميد جمال سالم الجلاف، مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية بشرطة دبي إيمان القيادة بأن الحفاظ على الأمن مسؤولية مشتركة وواجب وطني لا ينحصر في مؤسسة واحدة، قائلاً: “انطلاقاً من ثقتنا في حرص أفراد المجتمع على التعاون والتكاتف مع رجال الشرطة بما يرسخ مقومات الطمأنينة والاستقرار، فإننا نوفر لأفراد الجمهور من خلال خدمة ’عين الشرطة‘ الإبلاغ عن أي تجاوزات غير قانونية أو الجرائم المقلقة. حيث تمكّن الخدمة أي فرد التبليغ بسهولة عن العديد من الظواهر الأمنية مثل التجمعات المشبوهة، والمركبات المشبوهة، والتسول، وبطاقات المساج، وغيرها من الممارسات غير القانونية. كما يهدف برنامج ’عين الشرطة‘ إلى تلقي المخالفات الخاصة بالتدابير الاحترازية المتعلقة بانتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد-19، مثل عدم الالتزام بلبس الكمامات والتباعد الجسدي وغيرها. وفي ضوء هذه الشراكة مع ’اتصالات‘ فإنه سيتسنى لمشتركيها رفع الصور ومقاطع الفيديو التي تساعد على وصف الظاهرة الأمنية المراد التبليغ عنها وذلك دون أي استهلاك من بيانات باقة الإنترنت.”

كما رحب العميد خالد ناصر الرزوقي، مدير الإدارة العامة للذكاء الاصطناعي في شرطة دبي، بهذا التعاون مع “اتصالات” قائلاً: “هذه المبادرة هي دليل واضح على تكاتف مختلف الجهات الحكومية والخاصة لإسعاد المتعاملين والحفاظ على سلامتهم خصوصاً في ظل الظروف التي نشهدها حالياً. كما نود أن ننوه أن خدمة ’عين الشرطة‘ هي جزء من مجموعة من الخدمات المتعددة الموجهة للجمهور عبر التطبيق الذكي والموقع الإلكتروني، كخدمة الاستغاثة في الحالات الطارئة، وخدمة الإبلاغ عن الجرائم الإلكترونية، وخدمة الإبلاغ عن شيك مرتجع، وخدمة إصدار شهادة بحث الحالة الجنائية، وغيرها من الخدمات. وندعو الجمهور الكريم للاستفادة من هذه المبادرة وإنهاء معاملاتهم بصورة ذكية دون الحاجة للتنقل حرصاً على سلامتهم وسلامة باقي أفراد المجتمع.”

ومن جهته، قال عبد الله إبراهيم الأحمد، النائب الأول للرئيس لمبيعات المؤسسات الحكومية في “اتصالات”: “تحرص ’اتصالات‘ خلال هذه الظروف الاستثنائية على أن تكون داعماً رئيسياً لكافة قطاعات الدولة، وأن تساهم بكامل كوادرها وطاقاتها الرقمية في مؤازرة الجهات الحكومية ومساعدتها لاستكمال مهامها على أكمل وجه. ويسّرنا الإعلان عن هذا التعاون البنّاء مع شرطة دبي والذي نسخّر من خلاله الانتشار الواسع لشبكة ’اتصالات‘ في الدولة للمساهمة في دعم أمن ورفاهية أفراد المجتمع بما ينسجم مع الهدف الاستراتيجي لحكومة دبي والرامي لجعل دبي المدينة الأكثر أمناً حول العالم.”

تجدر الإشارة إلى أن تطبيق شرطة دبي يمكن تحميله من متاجر التطبيقات لأنظمة تشغيل الهواتف الذكية بنظامي الأندرويد والiOS، وهو متوفر بسبعة لغات عالمية هي الإنجليزية، والفرنسية، والصينية، والألمانية، والروسية، والإسبانية، إضافةً للغة العربية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق