أخبار

الرئاسة الجزائرية تعلن موعد عودة سفيرها إلى فرنسا بعد أزمة “تصريحات ماكرون”

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– أعلنت الجزائر، الأربعاء، أن سفيرها لدي فرنسا سيعود لمواصلة أداء مهامه بباريس بداية من الخميس، بعد شهور من استدعائه للتشاور جراء ما وصفته الجزائر وقتها بـ”تصريحات غير مسؤولة” منسوبة إلى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وبحسب ما نشرته وكالة الأنباء الجزائرية، الأربعاء، فإن رئاسة الجمهورية أعلنت، في بيان: “استقبل، اليوم، رئيس الجمهورية عبدالمجيد تبون سفير الجزائر بفرنسا محمد عنتر داود الذي يعود لمواصلة أداء مهامه بباريس ابتداء من الخميس”.

وكانت الرئاسة الجزائرية أعلنت في أكتوبر/ تشرين الأول استدعاء سفيرها في باريس للتشاور، ورفضها “التدخل” الفرنسي بعد ما وصفته بـ”التصريحات غير المسؤولة” المنسوبة إلى الرئيس الفرنسي.

وكانت صحيفة “لوموند” الفرنسية قد نشرت تصريحات منسوبة لماكرون تساءل فيها عما “إذا كان هناك أمة جزائرية قبل الاستعمار الفرنسي”، ونسبت الصحيفة لماكرون قوله: “بناء الجزائر كأمة ظاهرة تستحق المشاهدة. هل كانت هناك أمة جزائرية قبل الاستعمار الفرنسي؟ هذا هو السؤال”.

وأعلن الجيش الفرنسي وقتها أن طائراته العسكرية ممنوعة من دخول الأجواء الجزائرية.

وتنشر فرنسا قوات في منطقة الساحل من خلال مهمتها لمكافحة الإرهاب (عملية برخان) التي تعمل عبر تشاد ومالي والنيجر وموريتانيا وبوركينا فاسو.

Print Friendly, PDF & Email