أخبار

رئيس إيران يأمل في تحقق “بشارة المسيح”: رمز للمقاومة وملهم للتحرر

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– وصف الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، الجمعة، المسيح عيسى بأنه “ملهم للتحرر في الكفاح ضد قوى الهيمنة”، و”مظهر للصمود والمقاومة أمام الظالمين”.

وقال رئيسي في برقيات تهنئة منفصلة لرؤساء دول مسيحيين بمناسبة ذكرى ميلاد المسيح وبدء العام الميلادي الجديد، إن “ذكرى ميلاد السيد المسيح عزيزة ومباركة للشعب الإيراني واحترامه لدى المسلمين ليس بأقل مما لدى المسيحيين، إنه مظهر الصمود والمقاومة أمام الظالمين وملهم للتحرر في الكفاح ضد قوى الهيمنة”، وأشار إلى “ذكر المسيح وأمه مريم في القرآن الكريم مرارا”، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا).

وأضاف رئيسي أن “التطورات العالمية فيما يتعلق بجائحة كورونا أثبتت أن أمن ومصير البشرية مرتبط بعضه ببعض، وتعاون الدول في هذه الأزمة خاصة في مجال التطعيم، إزاء امتناع بعض الحكومات عن إرسال سلع ضرورية في مجال الصحة وفرض الحظر من قبلها على الشعوب، أثبت بوضوح بأن النظام الدولي اللائق بحاجة ماسة إلى العقلانية والعدالة والقيم المعنوية”.

وأعرب عن أمله “في ظل التمسك بالفضائل الأخلاقية للأديان السماوية والمساعي المشتركة للحكومات، بأن تزول المصائب والمصاعب من العالم ويثمر صمود ومقاومة الشعوب في إحقاق حقوقها وأن تتحقق، وفقا لبشارة ووعد السيد المسيح، المشيئة الإلهية المبنية على تولي الحكم من قبل عباد الله الصالحين في الأرض وتحقق البشرية الفلاح”.

Print Friendly, PDF & Email