أخباراقتصاد عربى

لضمان أعلى مستويات الصحة العامة

المنطقة الحرة بالحمرية تواصل إجراءاتها الوقائية بتعقيم كافة مرافقها

 

في إطار التزامها لضمان المحافظة على أعلى مستويات الصحة العامة لمتعامليها، واصلت هيئة المنطقة الحرة بالحمرية إجراءاتها الاحترازية والوقائية التي اتخذتها لمواجهة فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، حيث بدأت أمس حملة لتعقيم كافة مرافقها والمباني التابعة لها بالتعاون مع شركة الشارقة للبيئة “بيئة” ، كإجراء احترازي حفاظا على صحة وسلامة الجميع، واستجابة للبرنامج الوطني للتعقيم.
وشملت عمليات التعقيم والتطهير، المبنى الرئيسي ومكتب ميناء الحمرية ومبنى جمارك ميناء الحمرية، إلى جانب الشوارع الرئيسية والفرعية والمرافق الداخلية والخارجية المختلفة ومكاتب الموظفين، مع الاعتماد على استخدام مواد تعقيم ذات كفاءة عالية وفق أرقى المعايير العالمية، فضلا عن توفير أجهزة التعقيم في أماكن العمل لضمان بيئة صحية للموظفين والمتعاملين.
نعمل كجزء من منظومة دولتنا
وقال سعادة سعود سالم المزروعي مـديـر هيئة المنطقة الحرة بالحمرية: “إن الهيئة كثفت جهودها في عمليات التعقيم وذلك دعما للإجراءات الحثيثة التي اتخذتها الدولة بصورة عامة وحكومة الشارقة بصورة خاصة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد19″، وإننا في المنطقة الحرة بالحمرية نعمل كجزء من منظومة دولتنا في مواجهة هذه الجائحة التي تتطلب منا بذل أقصى ما بوسعنا من جهد وطاقات من أجل صحة الفرد والمجتمع، ملتزمون بأهمية وجودنا في خط الدفاع الأمامي لمواجهة الفيروس والحد منه استجابة للبرنامج الوطني للتعقيم وبالتعاون مع شركائنا الإستراتيجيين”.
وأعرب المزروعي، عن تقديره للجهود الوطنية المبذولة من كافة الجهات المشاركة في البرنامج الوطني للتعقيم، مشيدا بالدور الذي تؤديه اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث بإمارة الشارقة والاهتمام بالمتابعة والمحافظة على مستوى الجاهزية والاستعداد للتصدي لكافة حالات الطوارئ، كما توجه بالشكر لشركة “بيئة” التي لعبت دورا مهما في حملة التعقيم الوطني في الشارقة، إلى جانب جهودها الرائدة في تعقيم وتطهير مباني الهيئة من خلال اعتماد أرقى معايير ومستويات النظافة والتعقيم في جميع عملياتها باستخدام معدات ومعقمات ذات جودة عالية حرصا منها على صحة وسلامة المجتمع.
تسخير أحدث التقنيات
ولفت المزروعي، إلى أن الهيئة اتخذت مبكرا العديد من التدابير الاحترازية لضمان سلامة متعامليها وموظفيها، حيث عملت على تطبيق نظام “العمل عن بعد” الجزئي، لعدد من الأقسام والفئات الوظيفية، كما عززت منصاتها الذكية عبر تسخير أحدث التقنيات للتسهيل على المستثمرين والمتعاملين لإجراء كافة معاملاتهم عن طريق اعتماد وتطبيق مجموعة من الخدمات الإلكترونية التي تسرع من الإجراءات، موضحا أن الهيئة استفادت من منظومتها التقنية التي عملت على تطويرها على مدار السنوات الماضية، لتقديم الخدمات للمستثمرين ومتعامليها وفق أفضل المعايير العالمية.
وعززت هيئة المنطقة الحرة بالحمرية إجراءاتها الوقائية، حيث عملت على إيقاف استقبال كافة المراجعين في مراكز خدمة العملاء التابعة لها، واستقبال طلبات المتعاملين عن بعد بدل الحضور الشخصي وتقديم الخدمات عبر التطبيقات الذكية ومراكز الاتصال، فضلا عن إلغاء بصمة الحضور والانصراف للموظفين، ووضع المعقمات على جميع النقاط الداخلية والممرات، إلى جانب الأجهزة الطبية الإلكترونية لقياس الحرارة عند مداخل مختلف مباني الهيئة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق