أخبارالصحة والمراة

       لمكافحة انتشار فيروس كورونا

ابن سينا فارما تتبرع بأدوية بقيمة 4 مليون جنيه إلى مستشفيات الحجر الصحي 

       

       

       

       

       



في إطار مساندة الجهود المبذولة من الحكومة المصرية لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد والحد من انتشاره؛ أعلنت شركة ابن سينا فارما (كود البورصة المصرية ISPH.CA) ، الشركة الرائدة في مجال توزيع الأدوية تعاونها مع الهيئة المصرية للشراء الموحد والإمداد والتموين الطبي وإدارة التكنولوجيا الطبية
لتوفير وتوريد الأدوية إلى مستشفيات الحجر الصحي.

ويأتي التعاون من خلال مساهمة ابن سينا فارما بمبلغ 4 مليون جنيه كجزء من قيمة أمر التوريد الصادر من الهيئة المصرية للشراء الموحد والإمداد والتموين الطبي وإدارة التكنولوجيا الطبية لتوريد وتوفير الأدوية ( مضادات حيوية – علاجات منع تجلط الدم و امراض القلب و الرئة) لمستشفيات الحجر الصحي .
الجدير بالذكر ان شركة ابن سينا فارما تقوم بتوزيع منتجات أكثر من 350 شركة من أبرز أسماء صناعة الأدوية على الساحة المحلية والدولية، وتخدم أكثر من 42 ألف عميل من الصيدليات والمستشفيات العامة والخاصة والوحدات الصحية المنتشرة بجميع المحافظات المصرية. وتمتلك الشركة أسطول شاحنات يضم حوالي ٧٥٠ شاحنة تجارية . ويرجع نجاح الشركة في بناء قاعدة عملاء ضخمة ودائمة النمو إلى التزامها المتواصل بتقديم الخدمات المتميزة، مما جعلها شريكاً جديراً بالثقة ويمكن الاعتماد عليه في تقديم أعلى مستويات الخدمة وحلول الدعم المختلفة التي تتجاوز مراحل توزيع وتسليم المنتجات
وصرح السيد عمر عبد الجواد الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة ابن سينا فارما:” في الوقت الذي ينتشر فيه فيروس كورونا في أنحاء العالم وفي مصر، نواجه جميعًا تحديات غير مسبوقة، ومثل هذه الظروف هي ما تبرز أهمية المسؤولية الاجتماعية للمؤسسات، و ضرورة التكاتف والشراكات بين الجهات المختلفة”.
وأضاف “عبد الجواد”: ” تتولى الهيئة المصرية للشراء الموحد والإمداد والتموين الطبي وإدارة التكنولوجيا الطبية إجراء عمليات الشراء للمستحضرات والمستلزمات الطبية البشرية لجميع الجهات والهيئات الحكومية، لذلك كان من الضروري لشركة ابن سينا فارما أن تتعاون معها، وأن نساعد، بجانب المساهمات المادية، بكافة إمكانات الشركة من خبرات واتصالات في مجال توزيع الأدوية للحفاظ على صحة وسلامة المواطنين ومساندة الجهود المبذولة من الحكومة المصرية لمكافحة انتشار فيروس كورونا “.