أخبارملفات

ألمانيا تحذر: الوقت ينفد أمام الاتفاق النووي مع إيران

بعد اجتماعات مع نظرائها من دول مجموعة السبع، حذرت وزيرة الخارجية الألمانية، أنالينا بيربوك،من أن الوقت ينفد أمام إيجاد سبيل لإحياء الاتفاق النووي المبرم عام 2015 بين القوى العالمية وإيران.

وقالت بيربوك للصحفيين في مدينة ليفربول بإنجلترا، حيث يجتمع وزراء خارجية مجموعة السبع، إن “الوقت ينفد”، مضيفة: “ظهر في الأيام الماضية أننا لا نحرز أي تقدم”، وفق رويترز.

كما أكدت أن إيران استأنفت المحادثات بموقف أعاد المفاوضات 6 أشهر إلى الوراء ، وفقا للعربية.

بعد توقف 5 أشهر
يذكر أن المحادثات في فيينا استؤنفت لمحاولة إحياء الاتفاق النووي، ويسعى الجانبان لسبر آفاق النجاح بعد أحدث النقاشات خلال المفاوضات المتعثرة.

كذلك تأتي الجولة الحالية من المحادثات في فيينا بعد توقف دام 5 أشهر، إثر انتخاب إبراهيم رئيسي رئيساً لإيران.

محادثات “مكثفة”
من جهتها أعلنت مسؤولة كبيرة بوزارة الخارجية الأميركية أنه جرت محادثات “مكثفة” بين دول مجموعة السبع، التي وحدت موقفها بشأن المحادثات النووية.

وقالت المسؤولة في إفادة للصحافيين شريطة عدم نشر اسمها: “سيكون البيان قوياً أيضاً فيما يتعلق بأهمية إعادة إيران للطاولة وإمكانية التوصل لاتفاق لكن الوقت ينفد، لذا نحن متحدون في هذا الصدد”، لافتة إلى أن المبعوث الأمريكي الخاص لإيران روبرت مالي سيعود إلى فيينا للمشاركة في المحادثات.

“اجتماع مثمر”
وفي وقت سابق السبت، قال مسؤولون أمريكيون إن وزير الخارجية الأميركية أنتوني بلينكن عقد الجمعة اجتماعاً “مثمراً” مع نظرائه من بريطانيا وألمانيا وفرنسا بحثوا فيه آفاق المحادثات مع إيران.

إلى ذلك سبق أن أعلن مسؤولون إيرانيون أنهم متمسكون بموقفهم المتشدد. ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية السبت عن رئيسي قوله إن بلاده جادة في المحادثات النووية الجارية في فيينا.

 

Print Friendly, PDF & Email