أخبار

الجيش الامريكي يفتح تحقيقا بإمكانية سقوط ضحايا مدنيين بغارة له في سوريا

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) – فتحت القيادة الوسطى الأمريكية تحقيقا بعد إمكانية مقتل مدنيين في غارة جوية بطائرة مسيرة استهدفت قائد كبير في القاعدة شمال غرب سوريا، الجمعة، وفقا لبيان صادر عن المتحدثة باسم القيادة، بيل أوربان.

ونفذت طائرة “MQ-9 Reaper” الغارة في محافظة إدلب السورية، والتي استهدفت قائدا ومخططا كبيرا في القاعدة، وفقا لأوربان، ولم يٌكشف عن اسم القائد المستهدف، لكنه قال إن الغارة ضد هذا القائد من شانها تعطيل عمليات القاعدة وقدرة التنظيم على التخطيط لهجمات.

وأشارت التقارير الأولية حول الغارة إلى إمكانية وقوع ضحايا مدنيين، وقال المتحدث باسم القيادة الوسطى: “يؤسفنا خسارة أرواح مدنيين وسنتخذ كل الإجراءات الممكنة لمنع حدوث ذلك”.

وتابع أوربان قائلا: “تم إرسال تقارير على الفور للقيادة الوسطى حول سقوط ضحايا مدنيين، لقد فتحنا تحقيقا كاملا بهذه الادعاءات وستنشر نتائج التحقيقات في الوقت المناسب”، حسب قوله.

في سبتمبر، نفذ الجيش الامريكي غارة أخرى شمال غرب سوريا استهدفت قائدا بارزا في القاعدة.

Print Friendly, PDF & Email