أخباراتصالات وتكنولوجيا

إريكسون تدعم موبايلي لتعزيز عمليات السعودة عبر جميع عملياتها

10:04 م

إريكسون تتعاون مع موبايلي لتوظيف وتدريب فريق عمل سعودي لتعزيز خطط السعودة في المملكة

فريق جديد لخدمات دعم تكنولوجيا المعلومات لتعزيز الكفاءة والانتاجية

وقعت شركة إريكسون (المسجلة في ناسداك: إريك) اتفاقية تعاون مع شركة اتحاد اتصالات (موبايلي)، يتم بموجبها تأسيس وتشغيل مكتب خاص لموبايلي، لتوفير خدمات دعم تكنولوجيا المعلومات للمستخدمين عبر المملكة. وتأتي هذه الاتفاقية في إطار جهود الشركتين الهادفة لتعزيز ودعم مبادرة السعودة، وصولاً إلى تحقيق رؤية 2030.
وستعمل إريكسون في إطار هذه الاتفاقية على دعم موبايلي لتوظيف المزيد من الكفاءات السعودية في المكاتب الأمامية ومكاتب الخدمات الفنية، بهدف الإرتقاء بمستوى تجربة العملاء. بالإضافة إلى ذلك، ستقوم إريكسون بتنظيم دورات خاصة لموظفي موبايلي يتم الإشراف عليها من قبل خبراء في القطاع، وتتراوح الدورات لتشمل خدمات التركيب والتكامل والنشر ودعم المواقع.
وتعليقاً على التعاون قال علاء مالكي، الرئيس التنفيذي للتقنية في موبايلي: “تتخذ موبايلي خطوات متسارعة تماشياً مع خطة السعودة في المملكة العربية السعودية، حيث تعمل على إعادة ابتكار عملياتها وبنيتها التحتية ونماذج أعمالها. ويوفر لنا التعاون مع إريكسون القدرة على تطوير فريق عمل محلي بكفاءة عالمية مرموقة لمساعدتنا في توفير تجارب فريدة للمستخدمين الفعليين وإدارة التكاليف والحفاظ على قدراتنا التنافسية.”
وتعكف العديد من شركات الاتصالات حالياً على تعزيز خدمات دعم تكنولوجيا المعلومات بهدف تعزيز تجربة العملاء عبر توفير شبكات بقدرات فائقة وعمليات أكثر تطوراً. وبدعم من خبراء إريكسون في مجال تكنولوجيا المعلومات في جميع مجالاتها، سيشرف فريق موبايلي السعودي على جميع الأنشطة التي يتم إجراؤها عادةً عند تشغيل نظام تكنولوجيا المعلومات، ما يوفر لهم فرصة الإطلاع بشكل أعمق على التحديات والفرص التي يواجهها مزودو الخدمات.
من جهته قال إيكو نيلسون نائب رئيس إريكسون الشرق الأوسط وأفريقيا: “يأتي هذا التعاون في إطار جهودنا الهادفة لدعم مسيرة موبايلي في عملية التحول الرقمي التي تشهدها المملكة عبر توظيف الكفاءات السعودية، بالإضافة إلى تسريع نشر الخدمات الرقمية. وسنقوم عبر هذا التعاون بتطوير خدمات تكنولوجيا المعلومات في موبايلي، وتقديم الدعم لتنفيذ خطتها المتمثلة في توفير تجربة عملاء فائقة مع دعم إمكاناتها في مجال تكنولوجيا المعلومات..”
سيقوم الفريق الجديد بالإشراف على أنظمة دعم العمليات والأعمال. وتشمل مسؤولياته أيضاً ضمان الامتثال لأمن تكنولوجيا المعلومات لمنظومة تكنولوجيا المعلومات في شركة موبايلي، بالإضافة إلى دعم جهود الشركة في جميع مشاريع البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات المستقبلية، لتقديم أفضل الخدمات في فئتها مع تجربة فائقة لمستخدمي موبايلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق