برلمان

       

محمد رشاد عثمان مدينة رأس الحكمة الجديدة في إطار الثورة العمرانية لإنشاء مدن سياحية مستدامة على ساحل المتوسط

       

       

       

       

       


 

قال النائب محمد رشاد عثمان عضو مجلس الشيوخ، إن سياسة إنشاء المدن الجديدة التي يتبناها الرئيس السيسي، خطوة حقيقية نحو المستقبل هدفها زيادة الرقعة العمرانية، وشغل الصحراء والأماكن الغير مستغلة وتوفير مئات الآلاف من فرص المعيشة وتخفيف الزحام والتواجد بالمناطق القديمة.

واضاف عثمان في بيان له اليوم، ان قرار إنشاء وتطوير مدينة رأس الحكمة الجديدة في الساحل الشمالي، ستكون إضافة هامة لسلسلة المدن الجديدة، التي يتم إقامتها لتنمية الساحل الشمالي وفقًا لأسس ومعايير تخطيطية، تضمن الاستغلال الأمثل للأراضي، وجذب الاستثمارات المحلية والدولية.

وافاد عضو مجلس الشيوخ، أن الهدف من إنشاء مدينة رأس الحكمة الجديدة، أن تكون مقصدًا سياحيًا عالميًا يتماشى مع توجه الدولة لإنشاء مدن سياحية مستدامة بيئيا على البحر المتوسط.

واوضح نائب الاسكندرية، أن السنوات الماضية شهدت ظهور عشرات المدن الجديدة، مثل العلمين الجديدة وأسيوط الجديدة والمنيا الجديدة والمنصورة الجديدة وغيرها في مختلف محافظات مصر، وهى ثورة عمرانية شاملة وفق خطة واضحة لدى القيادة السياسية.