أخبارسياسةمحافظات

       

كيف تتعامل أجهزة المحليات مع تداعيات الطقس بالمحافظات

       

       

       

       

       


تلقي اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية ، تقريراً من غرفة العمليات وإدارة الأزمات بالوزارة حول متابعة حالة الطقس وسقوط الأمطار وسوء الأحوال الجوية التي تعرضت لها بعض المحافظات من بينها القاهرة والجيزة والقليوبية والشرقية والإسماعيلية والدقهلية والإسكندرية وكفر الشيخ ومطروح ودمياط والبحيرة وشمال سيناء .

وأوضح اللواء محمود شعراوى أن تقرير غرفة العمليات أشار إلى تعرض محافظة الإسكندرية إلى أمطار شديدة مع سحب رعدية، وجار التعامل مع تجمعات مياه الأمطار المتراكمة فى جميع أنحاء المحافظة، كما شهدت محافظة الإسماعيلية أمطارا شديدة على معظم الأحياء مع استمرار رفع المياه، و شهدت محافظة شمال سيناء أمطارا شديدة على مركز الحسنة و متوسطة على مدينتي العريش والشيخ زويد ، فيما سقطت أمطار خفيفة على بعض قرى مركز نخل.

وأشار تقرير غرفة العمليات المركزية بالوزارة إلى تعليق الدراسة فى محافظات شمال سيناء و القاهرة والجيزة والقليوبية و الإسكندرية و البحيرة وكفرالشيخ و مطروح و المنوفية و الغربية و دمياط و الدقهلية .

كما أشار التقرير إلى توقف الأمطار فى محافظات القاهرة والجيزة والقليوبية و البحيرة ومطروح و كفرالشيخ و والشرقية و الغربية ودمياط و الدقهلية و بورسعيد، ويتم التعامل مع تجمعات مياه الأمطار فى الأحياء والمراكز و النقاط الساخنة ، فيما تشهد باقي المحافظات استقرارا في حالة الطقس.

و شدد اللواء محمود شعراوى على رؤساء المراكز والمدن و الأحياء والوحدات المحلية بالتواجد الميدانى فى الشوارع على مدار اليوم لمتابعة عمليات شفط تراكمات المياه وتمركز سيارات الشفط في الأماكن التي تتعرض للتراكمات لسرعة سحب المياه للحد من الآثار الناجمة عن الأمطار وعدم تعطيل الحركة المرورية بالشوارع ومطالع ومنازل الكبارى واتخاذ التدابير والاجراءات اللازمة في هذا الشأن .

و وجه اللواء شعراوى باستمرار رفع درجة الاستعداد القصوى فى المحافظات التي تشهد سوء أحوال الطقس لحين الاستقرار فى الأحوال الجوية ، مشددا على غرفة العمليات بالوزارة بمتابعة تطورات الوضع بجميع على مدار الساعة لسرعة التعامل مع أي أحداث طارئة بالتنسيق مع غرفة العمليات المركزية بمجلس الوزراء.

وطالب اللواء محمود شعراوى باستمرار المتابعة الميدانية للمحافظات ومتابعة جاهزية المعدات الخاصة بشفط مياه الأمطار واستعداد الأطقم العاملة عليها ، للتعامل الفوري والحد من الآثار الناجمة ورفع تراكمات المياة بالشوارع والميادين الرئيسية والشوارع الفرعية.

وشدد اللواء محمود شعراوى علي استمرار التنسيق المستمر بين كافة القطاعات الخدمية والحيوية بالمحافظات خاصة شركات مياه الشرب والصرف الصحى وإدارات المرور والحماية المدنية ، مطالبا المواطنين بتوخي الحيطة والحذر والابتعاد عن أي أشجار أو لافتات الإعلانات وأعمدة الإنارة والضغط العالى ومساعدة سيارات شفط مياه الأمطار على التحرك بسهولة ويسر و تجنب السير بسرعات عالية بالسيارات والحفاظ على مسافات الأمان تجنبا للتعرض للحوادث المرورية.