أخبارصناعة

شركة مصر للأسمنت–قنا تتبرع بـ2 مليون جنيه لصندوق “تحيا مصر” لمواجهة أزمة كورونا ودعم المجتمع في توفير أجهزة التنفس الصناعي

6:11 م

التبرع السنوي بمبلغ 1.8 مليون جنية مصري لقطاع النظافة بمحافظة قنا مع الاستمرار في العام الحالي.

التبرع بـ2 مليون جنيه لصندوق "تحيا مصر" من أجل مواجهة فيروس كورونا.

 

في إطار روح التعاون المشترك والمسؤولية المجتمعية لدى شركة مصر للأسمنت–قنا قررت الشركة التبرع بـ 2 مليون جنيه مصري لصندوق “تحيا مصر” لمساعدة الدولة في التغلب على “أزمة كورونا”، وبذلك تكون شركة مصر للأسمنت–قنا من أوائل الشركات التي لبَت دعوة صندوق تحيا مصر والتي تلخصت في كلمات بسيطة:  “نتشارك هنعدي الأزمة”، وذلك بدعم السيد الرئيس/ عبد الفتاح السيسي.

يغطي التبرع لصندوق “تحيا مصر” فيما يخص أزمة انتشار وباء كوفيد-19 (كورونا) ثلاثة قطاعات حددتها الدولة وهي:

1-     دعم العمالة غير المنتظمة وإمداد كل عامل بمنحة قدرها 500 جنيه.

2-     دعم المجهودات الطبية مما يشمل زيادة بدل المهن الطبية بنسبة 75% عن القيمة الحالية بما يشمل الأطباء العاملين بالمستشفيات الجامعية.

3-     توفير أجهزة تنفس صناعي تحت تصرف وزارة الصحة والسكان لمساندتها في مواجهة فيروس كورونا، إلى جانب المساهمة في تدبير الأقنعة الواقية ومستلزمات المستشفيات والمواد المطهرة.

يأتي تبرع شركة مصر للأسمنت–قنا لصندوق “تحيا مصر” إيماناً منها بدور القطاع الخاص في مساندة الدولة ومساعيها الدؤوبة لمواجهة انتشار فيروس كورونا في مصر، وكذلك استكمالاً لدورها المجتمعي الذي بدأته منذ نشأة الشركة عام 1997 وحتى الآن، ففي عام 2019، تبرعَت الشركة بمبلغ 4 مليون جنيه مصري خُصص منه 1.8 مليون جنيه لقطاع النظافة في محافظة قنا، على أن يتم تخصيص نفس المبلغ لنفس الغرض خلال العام الجاري.

وحول تبرع شركة مصر للأسمنت–قنا لصندوق “تحيا مصر” من أجل مواجهة فيروس كورونا، صرَح اللواء أركان حرب / السيد عبد الفتاح حرحور، رئيس مجلس إدارة الشركة: “هذا التبرع يعتبر أقل ما يمكننا بذله من أجل الوطن في مكافحة فيروس كورونا، والذي يعد أخطر التحديات التي تواجه العالم كله وليس مصر وحدها.” وأضاف: “نحن فخورون بمشاركتنا في المبادرة التي أطلقها فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي، وأؤكد أن الشركة دائماً ما تدعم أي مبادرات يتم طرحها لخدمة المجتمع وهو ما يمثل جزءًا من مسؤوليتنا الاجتماعية المستمرة تجاه بلدنا وشعبنا ”

ومن جانبهِ قال المهندس/ طلعت طارق – العضو المنتدب لشركة مصر للأسمنت قنا معلقاً بشكل عام على دور الشركة المجتمعي، ” لا يتوقف وعي شركة مصر للأسمنت–قنا لدورها المجتمعي عند التبرع المادي فقط للعديد من القضايا آخرهم “أزمة كورونا”، ولكن يشتمل وعيها على أهمية الحفاظ على البيئة. وتجلى هذا الوعي عندما قامت الشركة بزراعة 70 ألف شجرة لتحقيق التوازن البيئي، هذا إلى جانب اهتمامها بتنفيذ المواصفات البيئية ومراعاة الأمن الصناعي والسلامة المهنية.”

جدير بالذكر أن تبلغ الطاقة الإنتاجية لشركة مصر للأسمنت 4.5 مليون طن أسمنت و500 ألف متر مكعب خرسانة سنوياً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق