أخباراقتصاد عربى

أكبر سفن الخدمات التابعة للشركة حتى الآن

“سفين” تعزز إمكانات أسطولها بضم السفينة “حفيت”

الاستحواذ على السفينة الجديدة يعزز جاهزية موانئ أبوظبي لخدمة سوق إعادة شحن البضائع السائبة الجافة

  أعلنت شركة أبوظبي للخدمات البحرية “سفين”، ذراع الخدمات البحرية التابعة لموانئ أبوظبي، عن الاستحواذ على سفينة نقل بضائع سائبة جديدة لتكون أكبر سفينة تنضم إلى أسطول سفن الخدمات التابع لها.

وتم بناء السفينة التي أطلق عليها اسم “حفيت” في رومانيا في عام 2006، وتخضع حالياً لعملية إعادة صيانة وتجديد شاملة قبل أن تدخل الخدمة، حيث سيتم تزويدها بأربع رافعات متطورة ونظام نقل مخصص وسبعة أذرع لتحميل وتفريغ البضائع بكفاءة وفعالية.

 تساهم حفيت بشكل كبير في تعزيز قدرات الشركة على تقديم خدمات إعادة شحن السلع والبضائع التي يوفرها أسطول سفين للمتعاملين دون الحاجة إلى الاستعانة بطرف ثالث. حيث تصل حمولتها الاجمالية إلى 101,648 طن، وهي مزودة بمحركات ديزل تولد قوة دفع تصل إلى 15,200 حصان.

ومن المقرر أن تباشر السفينة الجديدة عملياتها من منطقة مصفح في أبوظبي ابتداءً من العام 2021، وسيتم توظيفها بشكل رئيسي لدعم احتياجات شركة حديد الإمارات المتمثلة في تفريغ مواد خام الحديد الواردة عبر سفن نقل البضائع السائبة بسرعة أكبر، الأمر الذي يساهم في تقليص الوقت اللازم لإنجاز هذه العملية وتعزيز كفاءة أعمال الإمارات للحديد.

وأشاد الكابتن عادل بني حماد، الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي للخدمات البحرية “سفين” ورئيس مجموعة الخدمات البحرية، موانئ أبوظبي بالخطوة، قائلا: “تندرج عملية الاستحواذ على السفينة حفيت في إطار استراتيجية التوسع الطموحة التي تتبناها موانئ أبوظبي بهدف تنويع خدماتها وتنمية محفظة أعمالها، إضافة إلى توظيف خبراتها الطويلة في خدمة سوق إعادة شحن البضائع السائبة. ونثق تماماً بأن سعينا الدائم إلى استكشاف فرص أعمال جديدة، سيعود بالنفع على متعاملينا الحاليين والمستقبليين، فضلاً عن تعزيز مساهمتنا في دعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية لإمارة أبوظبي.”

وبصفتها أكبر سفينة ضمن أسطول شركة “سفين”، تم تسميتها “حفيت”، تيمناً بجبل حفيت الذي يبلغ ارتفاعه 1240 متراً، ويضم أعلى قمة في إمارة أبوظبي ويقع على الحدود الإماراتية العمانية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق