أخباراتصالات وتكنولوجيااقتصاد عربى

لتوسيع منصتها المخصصة للوصول الآمن لخدمات التطبيقات

بالو ألتو نتوركس تعلن اعتزامها الاستحواذ على «كلاود جينيكس»

 أعلنت «بالو ألتو نتوركس»، الشركة الرائدة عالميا في الأمن الإلكتروني، اليوم عن إبرامها اتفاقية قطعية للاستحواذ على شركة “كلاود جينيكس”، المتخصصة في الشبكات واسعة النطاق المُعرَّفة بالبرمجيات. حيث ستدفع «بالو ألتو نتوركس» بموجب بنود الاتفاقية، قرابة 420 مليون دولار نقدًا للاستحواذ على “كلاود جينيكس”، ويكون المبلغ خاضعًا للتعديلات. ويتوقع الانتهاء من الاستحواذ في الربع المالي الرابع لشركة «بالو ألتو نتوركس»، وفقًا للاشتراطات التنظيمية المعتادة في إتمام الاستحواذ.

يأتي هذا التطور استجابة لمعاناة الشركات في إدارة توصيل التطبيقات إلى قواها العاملة المنتشرة في مناطق عديدة، سيما في ضوء انتقال التطبيقات من مراكز البيانات المؤسسية إلى بيئة السحابة ومنصات إيصال البرمجيات كخدمة، وكذلك حاجة المستخدمين للدخول بشكل آمن إلى تطبيقاتهم من أي مكان في العالم. حيث يشوب الحلول الراهنة للوصول عن بُعد إلى التطبيقات في مكاتب التجزئة وأفرع الشركات، تعقيدات وتكاليف مرتفعة وغياب ظاهر للأمن.

وبغية دعم قوى العمل العصرية، تحتاج الشركات إلى إتاحة القدرة على الوصول إلى جميع التطبيقات من كافة المواقع عبر شبكة عالمية تعمل كخدمة سريعة تؤازرها حماية أمنية سحابية تضاهي المستويات العالمية. وهذا ما أطلقت عليه أوساط صناعة التكنولوجيا تسمية “الوصول الآمن للخدمات الطرفية”، أو “ساسي” اختصارًا.

وتقدم منصة «بريزما آكسيس»Prisma™ Access  من «بالو ألتو نتوركس»، أكثر منصات التوصيل الآمن للخدمات الطرفية شمولية، شبكة سحابية عالمية لكافة مستخدميها مع حماية أمنية من السحابة ذاتها. وبعد عملية الاستحواذ المقترح، ستقوم «بالو ألتو نتوركس» بدمج المنتجات السحابية للشبكات الواسعة المُعرَّفة بالبرمجيات من “كلاود جينيكس” بهدف تسريع دمج حلول متاجر التجزئة والفروع النائية ضمن منصة «بريزما آكسيس». وسيؤدي هذا الجمع بين الحلول إلى توسيع نطاق منصة «بريزما آكسيس»، وتلبية متطلبات التحولات من النواحي الشبكية والأمنية، فضلاً عن تسريع الانتقال من إطار عمل الشبكات الواسعة المعرفة بالبرمجيات إلى الوصول الآمن للخدمات الطرفية.

الجدير بالذكر أن شركة “كلاود جينيكس” كانت قد جذبت قرابة 250 من العملاء، غالبيتهم من الشركات الأعلى إيرادا على مستوى العالم، تشمل قطاعات الرعاية الصحية والتجزئة والتصنيع والتمويل والمصارف والتكنولوجيا والضيافة. كما فازت شركة “كلاود جينيكس” بتصنيفها في قائمة جارتنر للعام 2020 عن أكثر الشركات الحائزة على استحسان العملاء لما تقدمه من منتجات البنية الأساسية للشبكات الطرفية الواسعة. هذا وقد أبدى مؤسسو شركة “كلاود جينيكس”، كومار راماشندران وماني راماسامي وفينكاترامان آناند، موافقتهم على الانضمام إلى شركة «بالو ألتو نتوركس».

تعليقا على هذه المناسبة، قال نيكيش أرورا، رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لدى «بالو ألتو نتوركس»: “بالتزامن مع ازدياد توزع أعمال الشركات، أصبح العملاء بحاجة إلى حلول مرنة تؤدي العمل المطلوب بحق، وهذا ينسحب على كل من النواحي الأمنية والشبكية. وعقب إتمام عملية الاستحواذ، ستقدم منصتنا المدمجة حلا شاملا للوصول الآمن للخدمات الطرفية، يتمتع بسهولة النشر والإدارة السحابية، ويتم إيصاله كخدمة للعملاء”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق