أخباربنوك وتأمينبورصة

تسهيلا على الصناديق مع مراعاة تجنب تعارض المصالح:

مراقب الحسابات الواحد يحق له مراجعة حسابات ثلاثة صناديق استثمار على الأكثر في وقت واحد

4:28 م

 

وافق مجلس إدارة الهيئة على اجراء تعديل في ضوابط وإجراءات الترخيص للبنوك ولبعض الشركات التي تباشر أنشطة مالية غير المصرفية بنفسها أو مع غيرها نشاط صناديق الاستثمار بإضافة بند جديد يجيز قيام مراقب الحسابات الواحد بمراجعة حسابات ثلاثة صناديق مختلفة في وقت واحد بحد أقصى، وذلك بمراعاة تجنب تعارض المصالح على النحو الذي تحدده نشرة الاكتتاب أو مذكرة المعلومات بحسب الأحوال.

وسبق للرقابة المالية أن اصدر مجلس ادارتها  القرار رقم (58) لسنة 2018 وحدد فيه ضوابط وإجراءات الترخيص للبنوك ولبعض الشركات التي تباشر أنشطة مالية غير المصرفية أن تباشر بنفسها أو مع غيرها نشاط صناديق الاستثمار ، وجاء في مادته السابعة أن يُعد الصندوق قوائم مالية مستقلة طبقاً لمعاير المحاسبة المصرية وبما يتفق وطبيعة نشاطه، ويتولى مراجعة حسابات الصندوق مراقبان للحسابات يتم اختيارهما من بين المقيدين في السجل المُعد لهذا الغرض لدى الهيئة على أن يكونا مستقلين عن بعضهما وعن كل من مدير الاستثمار وأياً من الأطراف ذوي العلاقة بالصندوق، ويكون لكل من مراقبي حسابات الصندوق الاطلاع على دفاتر الصندوق وطلب البيانات والإيضاحات وتحقيق الموجودات، ويلتزم مراقبا الحسابات بمعاير المراجعة المصرية، وبإعداد تقرير بنتائج المراجعة ويجب أن يعد مراقبا الحسابات تقريراً مشتركاً، وفي حالة الاختلاف فيما بينهما يوضح التقرير أوجه الخلاف ووجهة نظر كل منهما

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق