أخباراستثمار وأعمال

رجل الأعمال محمد حلاوة :

الإدارة المصرية لأزمة كورونا تفوقت على دول كثيرة متقدمة..ولم نعهد مثلها سابقا

 

أشاد رجل الأعمال محمد حلاوة، أحد أقطاب صناعة الأغذية فى مصر، بحسن إدارة الحكومة لأزمة فيروس كورونا المستجد بمنتهى الاحترافية منذ ظهوره في الصين وحتى المرحلة الحالية التي وصلت لها مصر، وظهر ذلك في سرعة اتخاذ القرارات الصعبة التي تحد من الزحام والتكدس والاختلاط بالتدريج، وذلك بالتزامن مع قرارات اقتصادية غير مسبوقة بدعم مادي وتيسيرات كبيرة لمختلف الفئات التي تضررت جراء الإجراءات المتخذة لمنع انتشار الفيروس، مضيفا أن الإدارة المصرية للأزمة أثبت احترافيتها، وتفوقت على دول عديدة متقدمة، وهو أمر لم نعهده سابقا.

وأعلن محمد حلاوة، دعمه ومساندته الكاملة لجهود الدولة المصرية لمكافحة فيروس كورونا المُستجد، والذي يضرب العالم حاليا، وتتصدى له الدولة والحكومة المصرية بكل صرامة واحترافية في اتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة، داعيا إلى تكاتف جميع الأطراف سواء حكومة ومجتمع مدني وقطاع خاص من أجل تجاوز التحديات العالمية الراهنة جراء انتشار فيروس كورونا.

وأشار محمد حلاوة، إلى أن الشعب المصري ضرب مثالا رائعا فى التكاتف حول القيادة السياسية وأجهزة الدولة في وقت الأزمات، معتبرا الأزمة الحالية من أهم وأخطر الأزمات الاقتصادية والإنسانية في العالم، مؤكدا ثقته فى قدرة مصر على أن تمر من هذه المرحلة الحرجة أكثر قوة وقدرة نحو استكمال ما بدأته من مرحلة إصلاح اقتصادي هو الأضخم في تاريخ مصر الحديث.

ولفت محمد حلاوة، إلى القرارات الاقتصادية المتخذة لمواجهة تداعيات فيروس كورونا، قائلا إن تلك القرارات تعكس وعي القيادة السياسية والحكومة بمتطلبات الاقتصاد، وقدرتها علي إدارة الأزمات وتحويلها لفرص حقيقية لصالح الاقتصاد، مشيرا إلى أن القطاع الخاص يتحمل دورا كبيراً في دعم القرارات الإيجابية للحكومة من خلال مضاعفة معدلات الإنتاج وتوفير كافة السلع بالأسواق المحلية مع الإلتزام باعلي معايير الجودة وشغيل المصانع بكامل طاقتها الإنتاجية لتغطية الطلب المحلي وزيادة الصادرات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق