أخبار

       

وزير خارجية إيران: قطعنا “مسافة جيدة” حتى الآن في المفاوضات مع السعودية

       

       

       

       

       


دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– قال وزير الخارجية الإيراني، أمير عبداللهيان، إن بلاده قطعت “مسافة جيدة” في المباحثات الجارية مع المملكة العربية السعودية.

وأوضح عبداللهيان، في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره اللبناني عبدالله بوحبيب من مطار بيروت على هامش زيارته لبنان الخميس: “فيما يتعلق بالمفاوضات الإيرانية السعودية هناك مجال جيد، هناك مسافة جيدة قُطعت حتى الآن”.

وقال وزير الخارجية الإيراني: “نؤمن بمبدأ الحوار إن كان في مقاربة الملفات الإقلمية والدولية، نعتبر أن اعتماد خيار الحوار من شأنه أن يساعد في حل المشكلات الإقليمية والدولية”.

وقطع البلدان علاقاتهما الدبلوماسية منذ 2016، بعد هجوم على مقار للبعثات الدبلوماسية السعودية في إيران.

وفي مؤتمر صحفي إلى جانب ممثل السياسة الخارجية الأوروبية جوزيب بوريل، يوم الاثنين، أكد وزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان، على اجراء بلاده 4 جولات مع الجانب الإيراني، لافتا إلى أن هذه المفاوضات لا تزال في “مرحلة الاستكشاف”.

وكانت “الجولة الرابعة تمت بالفعل في 21 سبتمبر/ أيلول”، حسب وزير الخارجية السعودي، الذي بدأت بلاده مفاوضات مع طهران في العراق قبل انتخاب الرئيس إبراهيم رئيسي رئيسًا لإيران.

وفي يتعلق بالملف النووي الإيراني، قال عبداللهيان: :إذا كانت هناك نية جدية صادقة وحقيقية لدى الطرف الآخر للعودة إلى الاتفاقية وتطبيق كافة الالتزامات التي كانت قد أخذتها على عاتقها، في هذه الحالة فإن الجمهورية الإسلامية لديها أتم الاستعداد للعودة إلى مندرجات هذا الاتفاق”.

وتابع: “لكن في هذا الإطار لا نعتمد على الإشارات والمؤشرات الشفهية التي تصدر من قبل الأمريكيين، ولا نعتمد بالوعود الواهية التي تطلق من قبل الدول الأوروبية الثلاث في هذا المجال… المعيار الأساسي المعتمد من قبلنا هو إلغاء أو رفع إلغاء العقوبات وعودة كافة الأطراف إلى الاتفاق النووي”.