أخبارالصحة والمراة

       من خلال تكفلها ب 250 سيدة:

مؤسسة مؤمنة كامل تدعم مستشفى بهية وتطلق حملتها للتوعية ضد سرطان الثدي

       

       

       

       

       


أطلقت مؤسسة مؤمنة كامل، الشريك المجتمعي لمعامل المختبر، التابعة لشركة IDH، الرائدة والمتخصصة في تقديم باقة متكاملة من خدمات التشخيص الطبي فائقة الجودة في مصر، مبادرتها عن الصحة تحت عنوان “زيادة الوعي بسرطان الثدي”، بالتعاون مع مستشفى بهية لسرطان الثدي. إلى جانب التكفل بالعلاج الكامل لـ 250 سيدة من قوائم الانتظار بالمستشفى في إطار دعم المؤسسة لمبادرة السيد رئيس الجمهورية 100 مليون الصحة لدعم صحة المرأة واستمراراً في رفع الوعي لدى المرأة المصرية.
واستمرت الفعاليات لمدة يومين؛ حيث ضم اليوم الأول محاضرات قدمها أطباء معامل المختبر حول صحة المرأة وأهمية التحاليل للتشخيص والكشف المبكر عن المرض، وشارك في الفاعلية دكتور محمود عمارة مدير مستشفى بهية، والأستاذة ساندي عادل مدير قسم الدعم النفسي بمستشفى بهية، إلى جانب بعض من محاربات بهية قَصصن على الحضور كيفية التعايش مع المرض ومحاربته وقصص نجاحهن معه. بينما شهد اليوم الثاني معرضاً لمنتجات محاربات مستشفى بهية بمقر شركة IDH، الذي لاقى اهتمام كبير من الموظفين وق شاركوا من خلاله محاربات بهية بسبل دعم مختلفة.
وفي هذا السياق، صرحت الدكتورة مؤمنة كامل، رئيس مجلس إدارة معامل المختبر ورئيس مجلس أمناء مؤسسة مؤمنة كامل: “أن السعي لتحسين الصحة العامة وتقديم الدعم المعنوي والمادي لتوفير رعاية صحية لائقة ودائمة، هو أبسط ما تستحقه المرأة على الجهد الذي تبذله للمساهمة في دفع عجلة التنمية وحرصها على تحقيق أعلى النتائج الإيجابية للأسرة وللمجتمع.”
وأوضحت دكتورة مؤمنة: “أن دورنا المستمر في دعم مستشفى بهية يدعم إستراتيجية المؤسسة والشركات الداعمة لها في تمكين المرأة المصرية اقتصادياً واجتماعياً وصحياً لمساعدتها على أداء دورها الفاعل في بناء المجتمع والوطن، مضيفةً أن هذه المبادرة تسعى أيضاً إلى تعزيز الوعي الصحي لدى سيدات مستشفى بهية بالإضافة إلى العاملات بمجموعة IDH حيال أهمية إجراء الفحوصات المبكرة لسرطان الثدي ورفع الوعي وسبل الوقاية منه، ومن ثمَّ زيادة فرص الشفاء”.
ويقدم معامل المختبر الشريك المجتمعي لمؤسسة مؤمنة كامل خلال شهر أكتوبر ودعماً منه لسيدات المجتمع تخفيض على باقة التحاليل والأشعة اللازمة لتشخيص سرطان الثدي وتحاليل دلالات الأورام، كما يقدم على مدار العام جلسات توعية عن أهمية التشخيص المبكر وعن التحاليل اللازمة الواجب على كل فرد القيام بها، وذلك من خلال الأجهزة المعملية المتطورة والتي تتيح فرصة القيام بالتحاليل المعقدة مثل تحاليل الجينات الوراثية ومن خلال وحدة الباثولوجي المتقدمة للكشف عن الأنسجة السرطانية