الصحة والمراة

       

مدبولى يتابع موقف المستشفيات والوحدات والمراكز الصحية ضمن المرحلة الأولى من مبادرة “حياة كريمة”

       

       

       

       

       


عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، مساء أمس، اجتماعا؛ لمتابعة موقف المستشفيات والوحدات والمراكز الصحية التي يتم إنشاؤها ضمن المرحلة الأولى من المبادرة الرئاسية “حياة كريمة”، وذلك بحضور الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، واللواء إيهاب الفار، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، واللواء محمود نصّار، رئيس الجهاز المركزي للتعمير، واللواء أشرف حسني، مساعد رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، والدكتور أحمد السبكي، مساعد وزيرة الصحة، وعدد من مسئولي الهيئة.

وفي مستهل الاجتماع، أكد رئيس الوزراء أهمية هذا المكون من المشروعات، ضمن المبادرة الرئاسية “حياة كريمة”، مؤكدا أنه إلى جانب المتابعة الميدانية للمشروعات، يتم عقد اجتماعات دورية مع الوزارات والجهات المعنية لبحث وتذليل أي تحديات قد تواجه عملية التنفيذ.

وقالت الدكتورة هالة زايد إن وزارة الصحة اتخذت خطوات جادة فيما يتعلق بالتدخلات المتعلقة بها  بمبادرة “حياة كريمة”، منوهة إلى زيارتها إلى ألمانيا مؤخرا؛ من أجل استيراد ٢٥١٠ سيارات إسعاف وعيادات متنقلة لخدمة قرى “حياة كريمة”.

وتابعت الوزيرة: طلبنا ٦٢ قطعة أرض من المحافظين لإقامة وحدات صحية جديدة، وتم توفير ٥٥ قطعة أرض، وجار تدبير القطع السبع المتبقية، كما أنه لدينا ٢٤ مستشفى، من بينها ٨ مستشفيات حديثة الإنشاء، وتم استلام معظم المواقع من الجهات المنفذة، ويجري التنسيق بشأن باقي المستشفيات تباعا.

وخلال الاجتماع، أشار اللواء إيهاب الفار، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، إلى أن إجمالي المشروعات المخطط تنفيذها بواسطة الهيئة في قطاع الصحة يبلغ   ٧٦٣ مشروعا.

واستعرض اللواء إيهاب الفار، الموقف التنفيذي للمشروعات التي يجري تنفيذها في مجال الصحة بالمرحلة الأولى من المبادرة الرئاسية حياة كريمة، كما عرض نماذج انشائية لمراكز طب الأسرة، والوحدات الصحية، وكذا استعرض الخطة الزمنية للانتهاء من المستشفيات والوحدات الصحية ومراكز طب الأسرة، ونقاط الإسعاف.

وأشار اللواء محمود نصار إلى أن الجهاز المركزي للتعمير يقوم بتنفيذ مشروعات قطاع الصحة والإسعاف، إلى جانب مشروعات قطاعات: المجمعات الخدمية، الشباب والرياضة، الكباري والري، الطرق، الخدمات الزراعية والطب البيطري، التضامن الاجتماعي، الكهرباء، سكن كريم، والمجمعات والورش الصناعية.

واستعرض اللواء محمود نصار مشروعات القطاع الصحي بالمراكز المستهدفة، موضحا أن وزارة الصحة طلبت تطوير وإنشاء ٥٦٥ وحدة صحية ومركزا طبيا و ١٧٤ نقطة اسعاف، لافتا إلى أن المشروعات الجارى العمل عليها تتمثل في (٦ وحدات صحية، إنشاء جديد- ٦٤ رفع كفاءة خفيف – ٣ تطوير شامل – ٣٣ نقطة إسعاف، إنشاء جديد- ٢٦ نقطة إسعاف، تطوير).