أخبارإسكان

       

رئيس كونكورد: دعم المصدرين وإعادة تأهيل الممثلين التجاريين محاور تدعم مصر لاختراق أسواق افريقيا

       

       

       

       

       


قال المهندس أحمد العبد، رئيس مجلس إدارة شركة كونكورد للهندسة والمقاولات إن دعم قدرة الشركات المصرية للمنافسة بقوة في الأسواق الأفريقية خلال المرحلة الحالية يتطلب عدد من المحاور أبرزها ضرورة إعادة تأهيل الممثلين التجاريين في سفارات مصر بالدول الافريقية، بما يدعم من قدرة الشركات علي دراسة الفرص الاستثمارية المتاحة. 

أضاف علي هامش فعاليات الدورة السادسة من ملتقي بناة مصر تحت عنوان شركات المقاولات المصرية بالأسواق الخارجية.. الفرص والتحديات، المنعقد تحت رعاية الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، أن هذه المحاور تتضمن أيضاً ضرورة دعم المصدرين المصريين الي افريقيا، مؤكدا أن الفترات الأخيرة شهدت دعما جيدا، ولكن يجب زيادته المرحلة المقبلة في إطار الخطة التنموية الشاملة التي تطبقها الدولة المصرية. 

أوضح أن تكاتف جميع الأطراف الممثلين من اتحاد المقاولين والدولة ووزارة الخارجية للتنسيق وتذليل مختلف التحديات أمام الشركات المصرية لدخول الأسواق الافريقية وتشجيع المصدرين المرحلة المقبلة، من شأنه تحقيق طفرة كبيرة في هذا الملف خلال الفترة المقبلة.

ويمثل ملتقى بناة مصر حوارًا مجتمعيًا بين الحكومة المصرية، وقطاع التشييد والبناء والتطوير العقاري، الذي ترتبط به أكثر من 100 صناعة، ويستحوذ على 15% من حجم العمالة داخل السوق، ويساهم بنسبة 12.6% من معدلات نمو البلاد، حيث يحرص دائما قطاع التشييد والبناء والتطوير العقاري على الحصول على دعم مباشر من القيادة السياسية من أجل وضع استراتيجيات وخطط عمل شاملة لاقتناص الفرص الاستثمارية في القارة ومنطقة الشرق الأوسط.

ويُعد الملتقى الحدث الأهم والأكبر في قطاع المقاولات والتشييد والبناء في مصر و يعقد سنويًا منذ عام 2014 بدعم ورعاية حكومية موسعة، في ظل سعي الدولة لتحسين البيئة الاستثمارية في مجال التعمير والتنمية الشاملة، ووضع آليات تنفيذية للمشروعات القومية للدولة، حيث يضم الملتقى كافة فئات شركات المقاولات والأطراف الفاعلة والمؤثرة على أنشطته والقطاعات المتصلة بنشاطه كالاستثمار العقاري والطاقة وصناعة مواد البناء، ويبحث سنوياً مخططات العام والمشروعات المرتقبة فى ضوء أج

دة الدولة للتنمية، والخروج بتوصيات نافذة وصياغة العديد من الأفكار والحلول للمساهمة في تعديل القوانين المنظمة لعمل القطاع وأيضاً دعم التنمية المستدامة في قطاع المقاولات.