أخباراستثمار وأعمال

غرفة الشارقة تعقد اجتماعها الأول عبر الاتصال المرئي لبحث تحديات القطاع الخاص

الاجتماع أكد على أهمية تطبيق عدد من الإجراءات التحفيزية التي تضمن استمرارية الأعمال واستدامتها

العويس: غرفة الشارقة ملتزمة بدورها تجاه القطاع الخاص من خلال إيجاد الحلول لمواجهة تحديات فيروس كورونا وتعزيز تنافسية بيئة الأعمال في الإمارة

 

عقدت غرفة تجارة وصناعة الشارقة، اليوم الاجتماع التفاعلي الأول عبر تقنية الاتصال المرئي المباشر، وذلك تطبيقا لنظام العمل عن بعد الذي بدأت به في إطار الإجراءات الوقائية التي اتخذتها حرصا على سلامة موظفيها ومتعامليها، وتماشيا مع التدابير الاحترازية الحكومية نظرا للتطورات العالمية المتعلقة بفيروس كورونا (كوفيد 19).
وترأس الإجتماع التفاعلي سعادة عبد الله سلطان العويس رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة، وحضره سعادة محمد أحمد أمين العوضي مدير عام الغرفة، إلى جانب عدد من مدراء الإدارات والأقسام، حيث ناقش الاجتماع عدد من الأفكار والمقترحات التي تمحورت حول التحديات التي يمر بها القطاع الخاص في المرحلة الحالية، والتأكيد على تطبيق عدد من الإجراءات التحفيزية التي تضمن استمرارية الأعمال واستدامتها، كما تناول الاجتماع أهم الانجازات التي تحققت خلال الربع الأول من العام الجاري ومناقشة الخطط المستقبلية في ضوء تطورات المرحلة الراهنة.
استمرارية العمل وكفائته
وأكد سعادة عبد الله سلطان العويس، أن عقد هذا الاجتماع من خلال تقنية الاتصال المرئي، يأتي في إطار حرص الغرفة على تطبيق أعلى درجات السلامة للحفاظ على صحة أفراد المجتمع مع ضمان استمرارية العمل وكفائته، وذلك التزاما بتطبيق القرارات الحكومية بشأن التحذيرات من التجمعات للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.
ولفت العويس، إلى أن غرفة الشارقة ملتزمة بدورها تجاه القطاع الخاص من خلال إيجاد السبل والحلول لمواجهة التحديات العالمية وتعزيز تنافسية بيئة الأعمال في إمارة الشارقة، بما يرسخ دور الغرفة كممثل وداعم لمصالح مجتمع الأعمال بالإمارة ويعزز من تنافسية القطاع الخاص، مؤكدا أن الغرفة تقف إلى جانب مصالح المستثمرين، وستعمل على تعزيز استثماراتهم وتأمين بيئة محفزة لنموها، ولن تتركهم في مواجهة التحديات العالمية.
دعم القطاع الخاص
وحث سعادة عبد الله سلطان العويس كافة الإدارات والأقسام إلى استثمار شراكة الغرفة مع مختلف الدوائر والمؤسسات الحكومية في الإمارة والقيام بدور هام وحيوي لإيصال صوت القطاع الخاص إلى تلك الجهات لرصد التحديات التي تواجههم وإيجاد الحلول لها خدمة للصالح العام ومصالح مجتمع الأعمال، والحفاظ على استمرارية الأعمال وتنافسيتها، مشددا على إلتزام الغرفة بلعب هذا الدور واستكماله، ومثنيا على التعاون الذي تبديه الهيئات الحكومية للمحافظة على استمرارية الأعمال ودعم القطاع الخاص.
جاهزية الخدمات الذكية
بدوره أثنى سعادة محمد أحمد أمين العوضي على كافة الأقسام والإدارات في الغرفة على تفاعلهم الإيجابي في تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية، مشيدا بجهود الموظفين الذين شملهم نظام العمل عن بعد الجزئي وسرعة تجاوبهم، ومؤكدا على جاهزية الخدمات الذكية التي تقدمها الغرفة وتنوعها لتوفير تجربة ثرية وسهلة وسريعة لكافة المتعاملين، داعيا مجتمع الأعمال إلى توفير وقتهم وجهدهم والاستفادة من شريحة واسعة ومتكاملة من الخدمات الذكية بسلاسة في مختلف القنوات الإلكترونية والذكية.
وبحث الاجتماع الإجراءات التي اتخذتها الغرفة بشأن نظام العمل عن بعد والتدابير الاحترازية والوقائية التي يتم تطبيقها لمكافحة فيروس كورونا، إلى جانب بحث توسيع مجال الخدمات الإلكترونية المتاحة من خلال الموقع الإلكتروني وتطبيقها الذكي، ورصد مدى تجاوب متعاملي الغرفة وأعضائها معها للعمل بشكل دائم على تطويرها وتذليل التحديات التي تواجههم.
-انتهى-

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق