أخبارفن وثقافه

       

د. صديق عفيفى: جامعات ومعاهد التكنولوجيا والمعلومات والذكاء الاصطناعى تمثل مستقبل التعليم وسوق العمل

       

       

       

       

       


قال الدكتور صديق عفيفي رئيس مجلس ادارة مجموعة طيبة التعليمية ورئيس مجلس امناء جامعة ميريت إن جامعات ومعاهد التكنولوجيا والمعلومات والذكاء الاصطناعى وعلوم الحاسبات والنظم وعلوم الفضاء، أصبحت تمثل مستقبل التعليم الجامعى وسوق العمل في العالم كله وفى مصر أيضا.

وأكد الدكتور صديق عفيفى على ضرورة ربط الخريجين بسوق العمل سواء في مصر أو في المنطقة العربية والعالم ، مشيرا إلى أن الدولة تتوجه في السنوات الأخيرة نحو الارتقاء بقوة بمستوى التعليم الجامعى جنبا إلى جنب مع تطوير التعليم الأساسى ، وذلك من خلال إنشاء الجامعات الأهلية التي تتضمن التخصصات العلمية والتكنولوجية الجديدة ، والتوسع في الشراكة مع الجامعات العالمية مع تشجيع القطاع الخاص على الاستثمار في مجال التعليم رفيع المستوى .

وأوضح الدكتور صديق عفيفى أن أكاديمية طيبة ومعاهدها التكنولوجية ومراكز أبحاثها تولى اهتماما كبيرا بالمناهج التكنولوجية والمعلوماتية والذكاء الاصطناعى في مناهجها العلمية ومشاريع التخرج للطلاب لضمان ارتباطهم الوثيق بسوق العمل مشيرا إلى أن كل المعاهد العلمية التي تتبع أكاديمية طيبة تقدم كل الدعم للطلاب المتفوقين علميا وتؤهلهم للعمل في كبريات الشركات المتخصصة.

وأشار الدكتور صديق عفيفي إلى أن أكاديمية طيبة لعلوم الحاسب أطلقت مبادرة علمية جديدة لاستخدام تكنولوجيا الذكاء الاصطناعى في الكشف المبكر عن سرطان الثدى ، وذلك بالتعاون مع المجلس القومى للمرأة و مستشفى بهية ، في إطار الدور التعليمى والمجتمعى والتوعوى الذى تقوم به الأكاديمية ، مضيفا أن المبادرة تشمل أربعة محاور مختلفة ومتدرجة ، المحور الأول هو التوعية المجتمعية ، والمحور الثانى يختص بالبحث العلمى في هذه القضية الملحة ، و المحور الثالث يتعلق ببناء قاعدة بيانات خاصة بالكشف المبكر عن سرطان الثدى ، أما المحور الرابع فيختص بتطوير وتحديث منظومة التشخيص والعلاج .