الصحة والمراة

       استكمالاً لحملتها "اتحاد مش توحد"

مانفودز-ماكدونالدز مصر تقدم نموذجاً فريداً لنشر الوعي عن التوحد على مدار العام

       - علاء فتحي: نقوم بتوفير العديد من الفرص التدريبية لذوي اضطراب طيف التوحد في فروعنا بالقاهرة والإسكندرية

       

       

       

       


 أطلقت شركة مانفودز-ماكدونالدز مصر في أبريل الماضي بالتعاون مع الجمعية المصرية للأوتيزم حملة “اتحاد مش توحد” لنشر التوعية حول التعامل مع ذوي اضطراب طيف التوحد ودمجهم في المجتمع واستغلال قدراتهم بشكل إيجابي. واستكمالاً للحملة، توفر الشركة دورة تدريب ثانية داخل فروعها في شهر سبتمبر الجاري في القاهرة والإسكندرية لمجموعة جديدة من المتدربين. وتهدف الحملة إلى إزالة العقبات واجتياز كافة الحواجز التي تعوق دمجهم في المجتمع، والعمل على تأهيلهم ومساعدتهم ليكونوا نماذجاً فعالة، وذلك ترسيخاً لمبدأ الدمج والشمول للأشخاص ذوي القدرات المختلفة.

قدمت مانفودز ماكدونالدز مصر  – في إطار الحملة – برنامج تدريبي إلي 25 شخص من ذوي اضطراب طيف التوحد منذ إطلاق الحملة وحتى الآن. وأسفرت الحملة عن نتائج إيجابية انعكست على علاقة المتدربين بعائلاتهم والموظفين والعملاء داخل الفروع. وعبّر أولياء الأمور عن سعادتهم بالتغيير الإيجابي في سلوك أبنائهم، والذي شمل شعورهم بالمسئولية وزيادة الثقة في أنفسهم نتيجة تفاعلهم مع الموظفين والعملاء، مما جعلهم يشعرون بمزيد من الاستعداد للاندماج في أنشطة جماعية.

قال علاء فتحي المدير العام لشركة مانفودز ماكدونالدز مصر: “نفخر بالتعاون المثمر مع الجمعية المصرية للأوتيزم، وهو التعاون الذي يأتي تأكيداً لجهود ماكدونالدز وريادتها في تحقيق التنمية المستدامة على مدار الـ 26 عاماً الماضية، حيث يولي هذا المشروع اهتماماً خاصاً بذوي اضطراب طيف التوحد والمبادرات ذات التأثير الإيجابي علي تحسين معيشتهم وتطوير قدراتهم الاجتماعية، مما ينعكس على ضمان مستقبل أفضل لهم عن طريق توفير فرصة خاصة لإحداث تأثيراً حقيقياً في حياتهم وإشراكهم في المجتمع.”

واستكمل قائلا: “نهدف من خلال هذا البرنامج إلى نشر الوعي عن التوحد بشكل مستمر. كما نخطط لمواصلة توفير فرص التدريب لذوي اضطراب طيف التوحد بشكل منتظم في عدة فروع، بالإضافة إلى إتاحة فرصة عمل بشكل دائم لمن اجتاز فترة التدريب ويرغب في الاستمرار.”

وأختتم قائلاً: أريد ان أشيد بجهود الموظفين لدينا أثناء فترة التدريب لدعمهم للمتدربين ومساعدتنا على الوصول لأفضل النتائج. فنحن في ماكدونالدز نسعى دائماً إلى مشاركة موظفينا لخلق قيم مشتركة من خلال العديد من المبادرات المجتمعية المتنوعة.”

الجدير بالذكر أن هذا البرنامج هو أحد البرامج التنموية لشركة مانفودز-ماكدونالدز مصر، فإن تطبيق المبادرات التنموية يأتي على رأس أولويات الشركة، وذلك من خلال تبني مشروعات ومبادرات بناءة، مثل تطوير 165 دور حضانة بإجمالي استثمارات 15 مليون جنيه مصري، في إطار المشروع القومي لتنمية الطفولة المبكرة. بالإضافة إلى مشروع تطوير عزبة خير الله ومبادرات دعم الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، ونشر الوعي عن التوحد على مدار السنوات الماضية عن طريق تطوير البرامج والخدمات المقدمة لهم وتمكينهم من المشاركة الفعالة فى المجتمع.