رياضة

       

الفيفا يعلن عزمه اتخاذ إجراءات تأديبية بعد حادثة مباراة إنجلترا والمجر

       

       

       

       

       


أتلانتا، الولايات المتحدة (CNN)– أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، في بيان الجمعة، أنه سيتخذ إجراءات تأديبية بعد تعرض لاعبي إنجلترا لإساءات عنصرية من قبل مشجعي المجر، خلال مباراة منتخبي البلدين التي انتهت بفوز المنتخب الإنجليزي بأربعة أهداف نظيفة، في تصفيات كأس العالم.

وقال الاتحاد الدولي: “بعد تحليل تقارير المباريات، فتح الفيفا إجراءات تأديبية بشأن الأحداث التي وقعت الليلة الماضية في مباراة المجر وانجلترا”.

“مرة أخرى، يود الفيفا أن يعلن أن موقفنا لا يزال حازمًا في رفض أي شكل من أشكال العنصرية والعنف، وكذلك أي شكل آخر من أشكال التمييز أو الإساءة. لدينا موقف واضح للغاية من عدم التسامح مطلقًا ضد مثل هذه السلوكيات المقيتة في كرة القدم”.

كان جابرييل كلارك، مراسل قناة ITV، الذي كان في الملعب، قال إنه سمع هتافات القرود الموجهة إلى رحيم سترلينغ، بعد أن افتتح التسجيل للمنتخب الإنجليزي، وكذلك إلى البديل جود بيلينغهام بينما كان يستعد لنزول الملعب. وتلقى لاعبو إنجلترا في وقت سابق صيحات الاستهجان بصوت عالٍ أثناء قيامهم بوضع ركعة الركبة قبل انطلاق المباراة، وهي لفتة منهم للاحتجاج على العنصرية.

وقال الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم في بيان “إنه لأمر مخيب للآمال للغاية أن نسمع تقارير عن أعمال تمييزية تجاه بعض لاعبي إنجلترا”.

ورد رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، على ما حدث بتغريدة عبر تويتر، قائلا: “من غير المقبول تمامًا أن يتعرض لاعبو إنجلترا للإيذاء العنصري في المجر الليلة الماضية. أحث الفيفا على اتخاذ إجراءات قوية ضد المسؤولين لضمان أن هذا النوع من السلوك المشين تم القضاء عليه من اللعبة إلى الأبد”.

في وقت سابق، قال الفيفا في بيان لشبكة CNN، إنه “يرفض بشدة أي شكل من أشكال العنصرية والعنف ولديه موقف واضح للغاية من عدم التسامح مطلقا مع مثل هذا السلوك في كرة القدم. سيتخذ الفيفا الإجراءات المناسبة بمجرد تلقي تقارير المباريات المتعلقة بمباراة المجر وإنجلترا أمس. . “

Source