بترول وطاقة

       

استطلاع.. ثبات توقعات أسعار النفط بسبب صدمة الانتشار السريع لدلتا

       

       

       

       

       


كشف استطلاع أجرته رويترز، اليوم الثلاثاء، أن أسعار النفط ستواجه صعوبات لكى تتجاوز النطاقات الحالية هذا العام إذ يهدد ارتفاع الإصابات بالسلالة دلتا من فيروس كورونا بإبطاء تعافي الطلب.

ويتوقع المسح الذي شمل 43 مشاركا أن يبلغ متوسط سعر برنت 68.02 دولار للبرميل في 2021 مقابل توقع عند 68.76 دولار في يوليو/تموز.

وهذه أول مراجعة بالخفض لتوقعات أسعار 2021 منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2020. ويبلغ متوسط سعر برنت منذ بداية العام الجاري نحو 67 دولارا.

وقال المحلل لدى بنك دي.بي.إس، سوفرو ساركار: “في ظل الضغوط التي تفرضها السلالة دلتا على الطلب ومعنويات السعر، فإن من المستبعد أن تشهد أسعار النفط ارتفاعا محموما في الأمد القريب”.

وقالت وكالة الطاقة الدولية هذا الشهر إن الطلب على النفط سيرتفع بوتيرة أبطأ بقية عام 2021 بفعل انتشار السلالة دلتا.

لكن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) تمسكت بتوقعاتها لتعاف قوي للطلب.

واتفقت أوبك وحلفاؤها، مجموعة أوبك+، في يوليو/تموز على تعزيز الإنتاج 400 ألف برميل يوميا كل شهر اعتبارا من أغسطس/آب لحين التخلص تدريجيا من خفضها الحالي البالغ 5.8 مليون برميل يوميا.

ويقول بعض المحللين إن المجموعة، التي تجتمع غدا الأربعاء، قد تعيد النظر في زيادة الإنتاج بسبب التأثير المتنامي للإصابات بكوفيد-19. ويهون آخرون من تأثر الاستهلاك.

وقال المحلل لدى إل.بي.بي.دبليو، فرانك شالنبرجر: “قرار تعزيز إنتاج أوبك+ منطقي في ضوء الطلب القوي على النفط وارتفاع أرقام التضخم. لكن السؤال قد يكون هل ستتمسك أوبك+ حقا بخطتها إذا تباطأ الطلب بسبب مشكلات محتملة للسلالة دلتا”.

ومن المتوقع أن يبلغ الخام الأميركي في المتوسط 65.63 دولار في 2021 مقابل 66.13 دولار في يوليو/تموز، في ظل تباطؤ تعافي الإنتاج.

وتوقع المحلل لدى كومرتس بنك، كارستن فريتش، زيادة “تدريجية، وغير استثنائية للإنتاج الأميركي، وليست قوية بالقدر الكافي كي تسبب أي صداع لأوبك”.

وتتوقع إدارة معلومات الطاقة الأميركية انخفاض الإنتاج 160 ألف برميل يوميا في 2021 إلى 11.12 مليون برميل يوميا.

Source