برلمان

       

عمرو القطامي حياة كريمة أكبر مشاريع التغيير في الوطن لتطوير شامل بالريف

       

       

       

       

       


قال النائب عمرو القطامي عضو مجلس النواب، إن مبادرة حياة كريمة التي أطلقها الرئيس السيسي ليست فقط واحدة من أضخم مشاريع التطوير في الريف المصري على مدى العقود، ولكنها أحد أهم المشاريع التي تقوم بها الدولة المصرية، وأحد أهم المبادرات الرئاسية لتغيير حياة الناس بالريف المصري، وتوفير كافة الخدمات وتهيئة البنية التحتية به، وإحداث حالة من التغيير الجذري بداخله.

واضاف القطامي، خلال تصريحات له اليوم، أن حياة كريمة تهدف إلى إصلاح حياة 58 مليون مصري يعيشون في الريف، وتعمل على انهاء عهود من الإهمال طالت الريف المصري، حين كانت كل الموارد والميزانيات في الحكومات السابقة توجه للمدن وعواصم المحافظات.

واشار عضو مجلس النواب، الي أن مبادرة حياة كريمة التي أطلقها الرئيس، ستقوم بتطوير 500 قرية مصرية، وستحول الريف تماما الى مناطق جاذبة للعمل والاستثمارات وتنمي موارده، وتعزز البنية التحتية والصحية والتعلمية والخدمية في أرجائه، وستنقل الريف المصري إلي حال آخر، حيث سيكون فيه كافة الخدمات الرئيسية من صرف صحي وكهرباء وغاز طبيعي وطرق واستكمال المدارس والوحدات الصحية التي تحتاجها هذه القري.

وشدد نائب اكتوبر ان مبادرة حياة كريمة، أحد المشاريع الضخمة المتتمة لثورة 30 يونيو المجيدة، وتؤكد بحق أن ملايين المصريين عندما خرجوا للتغيير، كانو محقين تماما في اختياراتهم وفي إنهاء حكم الغخوان وبدء صفحة جديدة مع الرئيس السيسي.