أخباراتصالات وتكنولوجيا

محمد وحيد:

أول 6 أسابيع لـ”جودة” رائعة.. وخطوة كتاليست المقبلة “هتقلب السوق”

 

قال رائد الأعمال محمد وحيد، رئيس مجلس إدارة شركة كتاليست ومؤسس منصة جودة للتجارة الإلكترونية، إن الأسابيع الأولى منذ انطلاق نشاط “جودة” شهدت خطوات رائعة وتفوق التوقعات، وهو ما يعزز أفكار “كتاليست” ومشروعاتها المستقبلية، التى ستغير منظومة العلاقات القائمة فى السوق المحلية على صعيد عديد من المجالات، وستخلق فرصا مبتكرة لم يعهدها الاقتصاد الوطنى من قبل.

وأضاف مؤسس أول سوق رقمية للمنتجات المصرية، أن عملية تسجيل المصنعين والعارضين فى منصة جودة شهدت إقبالا كثيفا من رواد الأعمال وأصحاب المشروعات المتوسطة والصغيرة منذ انطلاقها أواخر يناير، مع استمرار تحضيرات التشغيل التجريبى خلال أسابيع، لكن الأمر الأكثر إيجابية كان فى إقبال شركات كبرى وعلامات تجارية رائدة على طلب الاشتراك فى المنصة، إلى جانب ترحيب مؤسسات عديدة متخصصة فى خدمات النقل والدفع النقدى والإلكترونى بالشراكة مع “جودة”، وهو ما يُرجح تقليص المدى الزمنى المتوقع لانتشار المنصة واقتناصها حصة كبيرة من سوق التداولات التجارية محليا، ويُعجل بخطط الانطلاق إقليميا وعالميا، التى كان مُخططا لها أن تستغرق بين 18 شهرا وسنتين من الانطلاق.

وأكد رئيس مجلس إدارة كتاليست المتخصصة فى ريادة الأعمال والحلول المبتكرة للتجارة والخدمات، أن مُعدلات التنامى المتسارعة فى أداء “جودة” واكتسابها ثقة مجتمع الأعمال والمنتجين سيُحفز الشركة الأم “كتاليست” على التعجيل ببرامجها الاستثمارية المخطط لها فى إطار التوجه المباشر للاقتصاد الرقمى محليا وخارجيا، لافتا إلى أن تلك البرامج تشهد حزمة من الأفكار الرائدة على صعيد التجارة والخدمات والعمل المستقل والأنشطة التقنية النوعية، متابعا: “نعمل وفق خطة شاملة ومُتدرجة، لكنها مرتبطة بمعدلات الأداء المتحققة فى كل خطوة، ومع تجهيزنا لإطلاق جودة تجريبيا، فإن ما تحققه المنصة من صدى وردود فعل يُشجعنا على الاقتراب بصورة أكبر من محطاتنا المقبلة، وبالفعل بدأنا العمل على أكثر من مسار، ونبشر الشباب ورواد الأعمال بأن خطوة الشركة المقبلة ستكون إضافة كبيرة لقطاعى الاستثمار والتشغيل، وستُرسى قاعدة وطيدة لإعادة هيكلة منظومة التوظيف والدخول، وباختصار ستُحدث نقلة نوعية فى وعى الأفراد وممارساتهم، وهتقلب السوق بشكل إيجابى وفعال للغاية”.

يُذكر أن محمد وحيد يتولى إدارة شركة كتاليست الرائدة فى الحلول المبتكرة للتجارة والخدمات، ومنصة جودة للتجارة الإلكترونية “أول سوق رقمية للمنتجات المصرية”، وبدأ رحلته العملية قبل خمس عشرة سنة فى عدد من المجالات الاستثمارية، منها التجارة والتوكيلات والخدمات الرقمية والاستثمار العقارى، وأسس شركة مشاوير الرائدة فى العام 2012، قبل أن يطلق أحدث مشروعاته الرائدة لتنشيط التجارة الإلكترونية وتطوير اقتصاد الخدمات والعمل المستقل، وقد استضافته جامعة الإسكندرية مؤخرا فى ندوة مع الطلاب بعنوان “كيف تصبح مليونيرا؟” عرض فيها خلاصة تجربته الاستثمارية ونشاطه فى مجال ريادة الأعمال، ونصائحه للطلاب على صعيد المشروعات المتوسطة والصغيرة، واقتحام عالم منصات التشغيل المستقل، كما عرض خلال الندوة أبرز مشروعات شركة كتاليست وخطط منصة جودة وما توفره من مزايا للمصنعين والتجار، وما يستعد لإطلاقه خلال الفترة المقبلة من برامج تدريب وتأهيل بغرض تحفيز الشباب وتطوير قدراتهم ومساعدتهم على خلق وظائف غير تقليدية وتحقيق مستويات دخل جيدة عبر عالم الاقتصاد الرقمى والمنصات العالمية والمحلية المبتكرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق