سياحة وطيران

       

احمد الوصيف:ضرورة برامج تحفیزیة لتشجیع صغار الممولین والقطاع غیر الرسمي للانضمام للمنظومة الضريبية

       

       

       

       

       


أكد أحمد الوصیف رئیس الاتحاد المصري للغرف السیاحیة أن الفترة الحالیة تشھد تعاونا
غیر مسبوق بین وزارة المالیة بكافة قطاعاتھا وأجھزتھا وفي مقدمتھا مصلحة الضرائب
المصریة وبین القطاع السیاحي .. مشیرا الي ان ھذا التعاون المثمر یحقق صالح جمیع
الأطراف وبما یصب في النھایة في تحقیق أقصى عائد للاقتصاد القومي من القطاع
السیاحي أحد أھم الأنشطة الإقتصادیة بمصر وتحقیق أقصي درجة من الانضباط والالتزام
داخل القطاع بالقوانین المنظمة لعملھ .. وأشار الوصیف الى ان ھذا التعاون یأتي
بتوجیھات مباشرة من الدكتور محمد معیط وزیر المالیة واستجابتھ لمطالب القطاع في
ضوء القوانین والنظم المطبقة .. وأشاد باستجابة وزیر المالیة للقطاع في عدة مطالب
ومنھا قراره بتشكیل لجنة مشتركة بین الوزارة وممثلي الاتحاد و الغرف للنظر في كافة
الموضوعات التي قد تتطلب مزیدا من المرونة للتوافق مع طبیعة العمل السیاحي
وأشار الوصیف الي ان احد الثمار المھمة لھذا التعاون المشترك الندوات التي إنطلقت
لتوعیة القطاع السیاحي بكل مكوناتھ واتاحة فھم أعمق بمنظومة الفاتورة الإلكترونیة
التي تعد نقلة كبرى نحو عصر جدید مواكب للتطور الرقمي في العالم وأشاد بما تبذلھ
وزارة المالیة من خطوات جادة نحو التحول الرقمي وتكاملھ مع الشمول المالي بما یواكب
أحدث النظم العالمیة
وأكد الوصیف من أھم المطالب التي تلقاھا الاتحاد ھي ضرورة تبسیط إجراءات تطبیق
نظام الفاتورة الالكترونیة ومراعاة المنشآت الصغیرة والمتوسطة ومتناھیة الصغر التي
تحتاج لبعض الوقت للتأھل لاستخدام المنظومة لتحقیق أقصي استفادة للجمیع .. كما أكد
علي ضرورة وجود برامج تحفیزیة لتشجیع صغار الممولین والقطاع غیر الرسمي
للانضمام إلى المنظومة وبما یساھم في حصر المجتمع الضریبي وتوجھ الوصیف بالشكر
الي حمد كجوك نائب وزیر المالیة للسیاسات المالیة والتطویر المؤسسي لجھوده في
اللجنة المشتركة لإنجاح أعمالھا كما توجھ بالشكر أیضا إلى رضا عبد القادر رئیس
مصلحة الضرائب المصریة وما تبذلھ المصلحة من جھد للتیسیر على القطاع السیاحي
دون المساس بحصیلة الدولة المستحقة من الضرائب
ومن جانبه أكد ناصر تركي عضو مجلس إدارة اتحاد الغرف السیاحیة أن ھناك تناغم كبیر
وغیر مسبوق بین وزارة المالیة بكافة قطاعاتھا ومصالحھا وبین القطاع السیاحي ..
مشیرا إلى أھمیة الندوات التي یتم عقدھا حالیا للتعریف بآلیات الفاتورة الإلكترونیة ..
مؤكدا أن تطبیق تلك المنظومة مھم للغایة لكنھ یحتاج إلى جھد للتعریف بآلیاتھا ومزایاھا
.. وطلب تركي بضرورة وجود فترة انتقالیة في التطبیق حتى یتم تدریب وتوعیة
الممولین علیھا حیث أن التحول من النظام الورقي إلى الرقمي یحتاج الى خبرة لتحقیق
أقصي استفادة من المنظومة .. وأضاف أن القطاع السیاحي یأمل في التعافي من أزمة
كورونا وما تبعھا من تداعیات على القطاع .. وقال أنھ تم عقد أولي الندوات لقطاع
السیاحة حول المنظمة تم الرد علیھا من قبل ممثلي مصلحة الضرائب خلال الندوة .. الشركات السیاحیة وشھدت الندوة توجیھ أكثر من 200 سؤال من ممثلي شركات
وتوجھ تركي بالشكر الي الدكتور السید صقر رئیس الإدارة المركزیة لشئون مكتب رئیس
مصلحة الضرائب الذي كان على رأس الحضور للندوة وساھم بجھد كبیر في انجاحھا كما
توجھ بالمشاركین في الندوة الأولى ومنھم محمد كشك مدیر إدارة الفحص بمركز كبار
الممولین و محسن الجیار مدیر إدارة مساعدة المسجلین بمنطقة غرب القناة
وأكد محمد عبد الله عضو مجلس ادارة اتحاد الغرف السیاحیة أھمیة اللجنة التي تم
تشكیلھا من وزارة المالیة والقطاع السیاحي لتحقیق التواصل وحل المشاكل العالقة ..
مشیرا الي ان اللجنة برئاسة أحمد كجوك نائب وزیر المالیة للسیاسات المالیة والتطویر
المؤسسي وعضویة ممثلین عن الاتحاد المصري للغرف السیاحیة ومصلحة الضرائب
المصریة ،ومصلحة الجمارك ومصلحة الضرائب العقاریة ، وذلك لدراسة المشاكل
المتعلقة بالقطاع السیاحي ،وإیجاد الحلول بشأنھا وقال إنھ تم بالفعل عقد مجموعة من
اللقاءات لحل تلك المشكلات كما تم التنسیق لعقد مجموعة من ندوات التوعیة الضریبیة
حول منظومة الفاتورة الإلكترونیة ،وجاءت أولى الندوات قبل بضعة أیام و ستتواصل بعد
عید الأضحى المبارك .. واضاف ان الندوة الأولى كانت لقطاع الشركات السیاحیة والثانیة
سوف تخصص لممثلي القطاع الفندقي والثالثة لباقي القطاعات السیاحیة .. وتوجھ محمد
عبد الله بالشكر الي كل المشاركین في الندوة وجھدھم في شرح آلیات المنظومة والرد
علي كافة الاستفسارات معربا عن أملھ في نجاح تلك الندوات في تحقیق الھدف منھا