اتصالات وتكنولوجياالصحة والمراة

       لتدعيم التعليم والتدريب وريادة الأعمال للسيدات...

“اورنچ مصر” تطلق 3 مراكز رقمية جديدة لتمكين المرأة وتعلن نتائج مسابقة “نساء رائعات”

       

       

       

       

       


أعلنت “اورنچ  مصر” عن افتتاح 3 مراكز رقمية نسائية جديدة بمحافظة أسوان في اطار رعايتها ودعمها لمبادرة نشر المراكز الرقمية النسائية في صعيد مصر، بالشراكة مع جمعية الطفولة والتنمية في أسيوط ومؤسسة “اورنچ العالمية”، ذلك في إطار استراتيجيتها المتكاملة لتنمية المجتمع المصري وتعزيز جهود المسئولية المجتمعية، وضمن جهودها المتواصلة لتمكين المرأة المصرية وتوفير حياة كريمة لها.

كما أطلقت مؤسسة اورنچ العالمية موسماً جديداً من مسابقة “نساء رائعات” والتي تستهدف تشجيع المرأة المصرية على اقتحام عالم المشروعات الصغيرة لتأمين سبل عيشها وتعزيز استقلاليتا ونقل خبراتها إلى المجتمعات المحلية للاستفادة منها حيث تضمنت المسابقة تقديم دعمٍ مالي للسيدات الفائزات بعد نجاح مشاريعهن الخاصة.

وكان العام الماضي قد شهد توزيع جوائز مالية على 5 مشاريع ناجحة في أسيوط وقنا وسوهاج، والتي تضمنت أنشطتها الخياطة وصناعة أغطية الأجهزة الكهربائية والإكسسوارات والأدوات المكتبية.

ونجحت “اورنچ  مصر” مؤخراً فى ضم 3 مراكز رقمية نسائية جديدة للعمل بمحافظة أسوان، وبذلك يصل عدد مراكزها إلى 13 مركزاً فى كل من قنا وأسيوط والقاهرة وسوهاج وأسوان، حيث تقدم دورات تدريبية خاصة للنساء تساهم في تطوير مهاراتهن الرقمية والريادية، وقد تمكنت بالفعل من تمكين أكثر من 1500 امرأة وفتاة اقتصاديًا.

وتعتزم اورنچ مصر نشر المزيد من المراكز الرقمية النسائية سنوياً في مصر، بما يحقق النتائج المأمولة منها، وهي تمكين المرأة عبر تزويدها ببرامج تعليمية وتدريبية تؤهلها للعمل واكتساب المزيد من الخبرات.

وفي ذات الإطار، تقيم مؤسسة اورنچ العالمية مسابقة سنوية تستهدف تمكين المرأة تحت عنوان “نساء رائعات”، وتتضمن المسابقة تقديم دعمٍ مالي للسيدات الفائزات بعد نجاح مشاريعهن الخاصة.

وكان العام الماضي قد شهد توزيع جوائز مالية على 5 مشاريع ناجحة في أسيوط وقنا وسوهاج، والتي تضمنت أنشطتها الخياطة وصناعة أغطية الأجهزة الكهربائية والإكسسوارات والأدوات المكتبية.

وبهذه المناسبة أعربت مها ناجي نائب الرئيس التنفيذي لشركة اورنچ مصر لقطاع الإعلام والاتصال المؤسسي والعلاقات العامة عن فخرها بهذه المبادرة مؤكدةً أن مبادرة نشر المراكز الرقمية تتكامل بشكل كبير مع استراتيجية المسئولية المجتمعية للشركة والتي تشمل التعليم والتدريب وتمكين المرأة المصرية ودعم الشباب وريادة الأعمال والابتكار.

وأضافت أن هذه المراكز الرقمية  تساعد في إمداد السيدات بالدورات التدريبية والمهارات اللازمة لإكسابهن الكثير من الخبرات، كما تشجعهن على تأسيس عملهن الخاص بتمويل صغير مما يساهم بشكل كبير في توفير حياة كريمة لهن.

وتابعت “تعمل مثل هذه المبادرات على دعم ومساندة المجتمعات المحلية الصغيرة بشكل خاص والاقتصاد المصري بشكل عام حيث تضيف المبادرة والمسابقة معاً بعداً جديداً في دعم استراتيجية التحول الرقمي في مصر، عبر نشر الوعي بأهمية الخدمات الرقمية وضرورة اكتساب المهارات اللازمة للتعامل مع هذا النوع من الخدمات، كما تساهم المراكز الرقمية بشكل مباشر في تعزيز إقبال المصريات على التعاملات الإلكترونية الذكية وكيفية استخدامها في مشروعات ريادة الأعمال الصغيرة التي تعتمد على تقديم خدمات مخصصة عبر التطبيقات والمواقع الإلكترونية”.