برلمان

       

أحمد محسن قاعدة 3 يوليو البحرية فخر لمصر ولعصر الرئيس السيسي واختيار اسمها دليل على الأحدات التاريخية العظيمة التي عاشها الوطن

       

       

       

       

       


 

قال النائب أحمد محسن عضو مجلس الشيوخ، إن قاعدة 3 يوليو البحرية العسكرية الضخمة في مطروح، فخر لمصر بإمكانياتها الضخمة وموقعها الاستراتيجي فهى رسالة أمان وتنمية وسلام لمصر.

واضاف محسن خلال تصريحات له اليوم، أن قاعدة 3 يوليو البحرية التي أقيمت على ساحل البحر المتوسط وعلى مساحة شاسعة، تأكيد على أن القيادة السياسية المصرية ممثلة في الرئيس السيسي، لا تتهاون في أمن مصر ولا تتراجع عن خطط تطوير وتحديث القوات البحرية، وكافة قوات وأجهزة القوات المسلحة المصرية ايمانًا منها بالدر الهائل، الذي يلعبه الجيش المصري المهيب في الحفاظ على استقرار مصر والدفاع عن أمنها وسلامتها.

وأوضح عضو مجلس الشيوخ، أن قاعدة 3 يوليو البحرية ستعمل على تعزيز الأمن البحري، وتختص بتأمين البلاد في الاتجاه الاستراتيجي الشمالي والغربي، وتأمين خطوط النقل البحرية وغيرها من المهام الاستراتيجية.

وشدد محسن، أن اختيار اسم 3 يوليو، وهو يوم اطلاق خارطة الطريق للتخلص من حكم الإخوان عام 2013 يؤكد أن هذا اليوم هو مصدر فخر للوطن، وأن الأحداث الجسام التي جرت فيه كانت بمثابة علامة فارقة في تاريخ الوطن بأكمله

وافاد نائب بني سويف، أن 3 يوليو هو يوم انتصار إرادة الوطن والتخلص من الإخوان، وبدء عهد الرئيس السيسي الملىء بالإنجازات والنجاحات في شتى المجالات.

ويذكر أن الرئيس السيسي، قام اليوم بحضور شخصيات زعماء عرب، بافتتاح وتدشين قاعدة 3 يوليو البحرية على ساحل البحر المتوسط على مساحة تزيد على 10 ملايين متر مربع بمطروح.