فن وثقافه

       

وائل الفشني : مستعد لغناء المهرجانات بهذه الشروط

       

       

       

       

       


قال المطرب والملحن وائل الفشني ان بداية شهرته كانت مع تيتر واحة الغروب مع كاملة أبوذكري والفنان خالد النبوي الذي يعتبره من حسن حظه العمل معهم في بدايته.

وأوضح وائل الفشني في لقائه ببرنامج عالم بلا حدود المذاع على قناة الحديث اليوم مع الاعلامي د.عاطف عبد اللطيف في حلقة خاصة احتفالا بذكرى ثورة ٢٣ يونيو انه يفضل لون الشجن والغناء الصعيدي من الغناء واغاني التراث الاصيل لانه تربي على اصوات النقشبندي والشيخ الفشني .

وأكد وائل انه يقوم بعمل الحان لصلاح الشرنوبي ويلعب جاز بالرق وهذا سر تميزه الذي نافس به.

وتطرق وائل الفشني الى أن أول تجربة فنية له كانت في صاحب المقام وتعلم فيها كيفية الجرأة امام الكاميرا ومن حسن حظه الوقوف امام حسن حسني وغادة عبد الرازق في مسلسل سلطانة المعز.

واضاف وائل الفشني انه يفضل وجوده على المسرح افضل من اي شئ وعن لون الاغاني الجديدة مثل المهرجانات اكد انه ممكن يغني اغاني المهرجانات اذا توافرت الاغنية المناسبة والكلمة الحلوة ويؤكد ان اغاني المهرجانات لن تستمر بهذا الشكل مع وجود هذه الكلمات ويجب التركيز على اختيار الكلمات التي لها قيمة.
واكد وائل الفشني انه عانى كثيرا من الحروب بشكل كبير ولكن يؤمن بالله وان ارادة ربنا هي التي ستتم .