رياضة

       

حارس سويسرا: ما حدث تلك الليلة كان لا يُصدق

       

       

       

       

       


أعرب حارس مرمى منتخب سويسرا، يان سومير، بطل مباراة فرنسا وسويسرا عن سعادته الكبيرة والتي وضعت نهاية لأحلام كتيبة بونابرت في بطولة أمم أوروبا “يورو 2020”.

 

وتأهلت سويسرا بعد أن قدمت أداءًا ملحمي شهدتها مدينة بوخاريست الرومانية على المعلب الوطني، وتأهلت للدور ربع نهائي ببطولة أمم أوروبا، بعد تصدي الحارس السويسري لركلة كيليان مبابي.

  

وفي تصريحات بعد المباراة، قال الحارس السويسري: “أنا فخور بأدائنا وبالفريق بأكمله. الفرنسيون أقوياء للغاية، لكنهم سقطوا في لحظة كانوا فيها متغطرسين بعض الشيء”.

 

وأردف: “قلنا لأنفسنا إننا سنحاول كل شيء حتى النهاية. إنه أمر لا يصدق. كدت أبكي، وكنا نغرق ونعود بأسلوب لا يصدق”.

 

واختتم سومير: “ما فعله الفريق كان جنونيًا، لقد استحققنا أن نتأهل للدور التالي إزاء الطريقة التي كنا ننافس بها”.

وتألق لاعبو الفريقين في ركلات الترجيح، وصولا إلى الركلة الخامسة لكل منتخب، والتي شهدت إسكان إدمير محمدي للركلة السويسرية، وإضاعة نجم فرنسا مبابي لركلته، بعد تصدٍ رائع من يان سومير، لتحدث المفاجأة وتودع الديوك الفرنسية منافسات البطولة في دور الـ16.

 

وتخلصت سويسرا من فرنسا بطلة العالم في مباراة مليئة بالبدائل في بوخارست انتهت 3-3 وحُسمت بركلات الترجيح.

 

وفجّر المنتخب السويسري مفاجأة كبرى في منافسات (يورو 2020)، بعد الإطاحة بفرنسا من ثمن نهائي البطولة بركلات الترجيح، وذلك بعد انتهاء المباراة بالتعادل الإيجابي 3-3، ليتأهل إلى دور الثمانية لمواجهة المنتخب الإسباني الذي فاز على كرواتيا في نفس الدور، في روسيا على ملعب كريستوفسكي.