أخبارفن وثقافه

مؤسسة أهل مصر للتنمية توقع بروتوكول تعاون مع أكاديمية الفنون لدعم ضحايا الحروق

 

في إطار خطتها لنشر الوعي بمخاطر الحوادث والحروق على أوسع نطاق، وقعت اليوم مؤسسة أهل مصر للتنمية برتوكول تعاون مع اكاديمية الفنون، وذلك لإقامة ندوات توعوية فى مختلف معاهد الأكاديمية لنشر الوعي بخطر الحروق ودور أهل مصر في التصدي لها، ويعكس هذا حرص كلا الطرفين بمسئوليتهم تجاه تحسين وتعزيز المجتمع وتحسين حياة أفراده.

وقعت الاتفاقية بين كل من الدكتورة هبة السويدي، رئيس مجلس الأمناء لمؤسسة أهل مصر للتنمية، والدكتور أشرف ذكي رئيس أكاديمية الفنون.

وقد صرحت الدكتورة هبة السويدي، رئيس مجلس الأمناء لمؤسسة أهل مصر للتنمية، ان الهدف من توقيع البروتوكول هو التوعية بأهمية قضية الإصابة بالحروق،وأثرها الاقتصادي، والاجتماعي والنفسي على ضحايا حوادث الحروق، ولذلك تم الاتفاق مع د. أشرف ذكي ان يتضمن البروتوكول أيضا مشاركة مواهب أكاديمية الفنون من كتابة وتأليف، وإخراج، وتمثيل وغناء، بما يخدم قضية الحروق فنياً، وإنتاج مقتطفات درامية للتوعية ضد مخاطر حوادث الحروق والأضرار الناتجة عنها مثل التنمر والدمج والعنف ضد المرأة والآمن والسلامة،وذلك مشاركة إنسانية إنطلاقاً من أكاديمية الفنون،وإيماناً منها بمفهوم وقيمة المسئولية الاجتماعية في دعم المجتمع المحلي و بصفة خاصة المساهمة في تنمية المجتمع والارتقاء بالخدمات الصحية والإجتماعية،و كون أهل مصر مؤسسة خيرية غير هادفة للربح.

وقد أعرب د.” أشرف ذكي ” رئيس أكاديمية الفنون،عن سعادته بهذا التعاون مؤكدا أن الأكاديمية لن تبخل فى تقديم كافة أنواع الدعم المطلوب، لمستشفى أهل مصر لعلاج الحوادث و الحروق بالمجان، كما تدعم الاكاديمية دائما مصر بمشاريعها الهادفة،عن طريق مشاركة مواهب أكاديمية الفنون من كتابة وتأليف، وإخراج، وتمثيل وغناء، بما يخدم قضية الحروق فنياً، وإنتاج مقتطفات درامية للتوعية ضد مخاطر حوادث الحروق والأضرار الناتجة عنها ،كما عبرعن مدى فخره بأن تشارك بمشروع ضخم مثل مستشفى أهل مصر لعلاج الحوادث و الحروق بالمجان أول مستشفى متخصص للحروق بمصر والشرق الاوسط .

وأضافت السويدي أنه تم الاتفاق على إعتماد الأكاديمية كشريك إستراتيجي وراعي لحقوق ضحايا الحروق فى ممارسة حياتهم بشكل طبيعي، الى دعم مؤسسة اهل مصر بزيارات النجوم والوجوه الشابة لموقع المستشفى والتعرف على حجم كارثة الحروق في مصر،وأوضحت انها لمست إهتماما من الأكاديمية ود. أشرف ذكي لدعم المجتمعات المدنية والعمل الإنساني والإجتماعي، وهو ما دفع مؤسسة أهل مصر لتوقيع البروتوكول كخطوة جادة لإعادة دمج مصابي الحروق، وخاصة من الأطفال منهم في المجتمع ومساعدتهم لإستكمال حياة طبيعية دون التعرض لمزيد من العنف والتنمر والتهميش.

مؤسسة أهل مصر تبنت قضية حوادث الحروق وأخذت على عاتقها بناء أول وأكبر مستشفى متخصصة في تقديم خدمة العلاج لضحايا حوادث الحروق بالمجان في مصر والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وأنه تم الانتهاء من المرحلة الأولى وتم الانتهاء من الهيكل الخرسانى للمستشفى وتم البدء بالمرحلة الثانية وهو مرحلة التشطيبات والأعمال الكهروميكانيكية وسيتم افتتاح التجريبى للمستشفى بنهاية عام 2020، مشيرة الى أن المستشفى تقع في منطقة التجمع الأول في القاهرة الجديدة، على مساحة أرض 12,200 متر مربع، ومساحة مباني 45,245 متر مربع، وقد صممت بطاقة استيعابية 201 سرير و ستكون الرائدة في وجود خدمات الأولى من نوعها في المنطقة مثل وجود بنك الجلد ومركز البحث الإجتماعي و آخر للتأهيل النفسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق