بترول وطاقة

       

النفط يرتفع فوق 75 دولاراً بدفع من انخفاض المخزونات الأميركية

       

       

       

       

       


ارتفع النفط فوق 75 دولارًا للبرميل بعد أن أشار تقرير صناعي إلى انخفاض آخر في مخزونات الخام الأميركية، مما زاد من توقعات الصعود.

وزادت العقود الآجلة لخام تكساس الوسيط في نيويورك 0.8% عند 73 دولاراً، بعد أن تراجعت يوم الثلاثاء، فيما كسب برنت 0.8% مرتفعاً فوق 75 دولاراً.

أفاد معهد البترول الأميركي بأن مخزونات النفط الخام تراجعت بمقدار 7.2 مليون برميل الأسبوع الماضي، وفقًا لأشخاص مطلعين على البيانات. وإذا تم تأكيد ذلك من خلال الأرقام الحكومية في وقت لاحق من اليوم الأربعاء، فسيكون هذا هو السحب الأسبوعي الخامس على التوالي، وهو أطول سلسلة من الانخفاضات منذ يناير.

وشهد المستهلكون الرئيسيون، بما في ذلك الولايات المتحدة والصين، انتعاشًا قويًا من جائحة Covid-19، مما أدى إلى زيادة الطلب على الوقود والمساعدة في استنزاف المخزونات المتضخمة التي تراكمت خلال الوباء.

ومن المقرر أن تجتمع “أوبك+” الأسبوع المقبل لمناقشة سياستها الإنتاجية وتدرس بعض الدول، وعلى الأخص روسيا، زيادة محتملة في الإنتاج. ومن المتوقع تأجيل عودة محتملة لتدفقات النفط الخام من إيران، مع إشارة طهران إلى أن المحادثات النووية قد تمتد إلى ما بعد أغسطس.

في الوقت نفسه، لا يزال التعافي في الطلب على البنزين في جميع أنحاء آسيا غير مكتمل، مما يقدم صورة معقدة حيث إن التعافي في دول مثل الهند وتايلاند يقابله جزئيًا تدهور في أماكن أخرى.

قال ويل سونغشيل يون، كبير محللي السلع في VI Investment Corp في سيول: “الأسعار في وضع مريح حيث هي الآن مع شح العرض وتعافي الطلب الصحي، بالإضافة إلى صفقة نووية إيرانية مؤجلة.. كل الأنظار الآن على اجتماع أوبك+ الأسبوع المقبل”، وفق ما نقلته “رويترز”.

وقال معهد البترول الأميركي إن المخزونات في مركز التخزين الرئيسي في كوشينغ في الولايات المتحدة، تراجعت الأسبوع الماضي، بينما ارتفعت مخزونات الوقود بما في ذلك البنزين. ومن المتوقع أن تعلن إدارة معلومات الطاقة اليوم الأربعاء أن مخزونات النفط الخام على مستوى البلاد تراجعت بمقدار 3.5 مليون برميل، وفقًا لمسح أجرته “بلومبرغ”.

Source