أخباراستثمار وأعمال

تحت رعاية وزارة التضامن الاجتماعي

الإعلان عن الفائزين بجائزة التميز لمنظمات المجتمع المدني مشاركة أكثر من 800 جمعية أهلية بالجائزة منذ إطلاقها

9:17 م

محمد حفيظ: تمثل منظمات المجتمع المدني الضلع الثالث للتنمية بجانب الحكومة والقطاع الخاص

 

اعلنت جمعية التطوير والتنمية PDFعن الفائزين في الدورة الرابعة بجائزة التميز لمنظمات المجتمع المدني، والتي تهدف إلى دعم وتطوير قطاع الجمعيات الأهلية وتوفير سبل رفع قدراتهم المهنية والإدارية. وذلك في إطار احتفالية أقيمت تحت سفح الأهرامات بحضور لفيف من كبار ممثلي القطاع الخاص والحكومة المصرية.
حصلت جمعية كنوز البردويل للتنمية الشاملة من محافظة شمال سيناء على المركز الاول عن مشروع رفع كفاءة الصيد والحد من المخاطر البحرية ببحيرة البردويل، وجاء في المركز الثاني جمعية نداء لتأهيل الأطفال الصم ضعاف السمع من محافظة القاهرة عن مبادرة تأمين جودة التأهيل و التعليم للأطفال ذوي الإعاقات المتعددة و الإعاقة السمعية والبصرية، بينما حصل على المركز الثالث جمعية أصدقاء معهد القلب القومي من محافظة الجيزة عن مشروع فرصة عمل أفضل لحياة أفضل، كما حصلت جمعية بداية للأعمال الخيرية بمحافظة الجيزة على المركز الرابع عن مشروع سلسلة حضانات بكرة أحلى.
ولأول مرة تقدم الجمعية جائزة أفضل جمعية في نشر الوعي عن مشروعها التى حصل عليها هذا العام جمعية بداية للأعمال الخيرية بمحافظة الجيزة عن مشروع سلسلة حضانات بكرة أحلى.

تعمل الجائزة على زيادة القيمة التنافسية بين الجمعيات الأهلية وذلك من أجل تقديم أفضل دعم للفئات الأكثر استحقاقاً. حيث تعد هذه الجمعيات الذراع التنفيذي والأكثر حيوية لدورهم المباشر في تفعيل برامج التنمية بقرى ونجوع مصر. كما تُسلط موضوعات الجائزة الضوء على مختلف مجالات التنمية بغاية الوصول إلى التجارب الإبداعية والمشروعات الناجحة والمؤثرة في حياة الأفراد. كما تتكون جائزة التميز من شهادات تميز ومنح مالية بالإضافة إلى جوائز عينية تُسَلَّم لممثلي الجمعيات الفائزة. وتتضمن الجوائز المالية أربع فئات 150,000 و100,000 و75,000 و50,000 ألف جنيهاً.

صرح السيد محمد فاروق حفيظ، رئيس مجلس إدارة جمعية التطوير والتنمية: “نفخر بكوننا أحد المؤسسات الرائدة التي تعمل على دعم ومساندة منظمات المجتمع المدني بشكل فعال، وذلك إيماناً مننا بانها تمثل الضلع الثالث للتنمية مع الحكومة والقطاع الخاص. وتأتي جائزة التميز لمنظمات المجتمع المدني بهدف تمكين قطاع الجمعيات الأهلية المؤثرة والفعالة في تقديم الخدمات الاجتماعية وتنفيذ برامج التنمية التي تصب في صالح المواطن المصري. ”

كما أضاف حفيظ أن جائزة التميز لمنظمات المدني أثبتت نجاحها على مر الدورات السابقة منذ أن إطلاقها عام 2016، حيث شاركت أكثر من 800 جمعية أهلية بالجائزة منذ الدورة الأولى وحتى الأن. كما تقدم أكثر من 300 من منظمات المجتمع المدني هذا العام للترشح بجائزة التميز لعام 2019 وتأهل بها 13 منظمة بالدور النهائي، مما يؤكد على استدامة الجائزة وسعي المنظمات إلى تطوير وتوسيع مشاريعها رغبة في مساندة جهود الدولة في تلبية الاحتياجات الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية للمجتمع.
جدير بالذكر أن جمعية التطوير والتنمية تشارك في تقديم الكثير من الإسهامات في مجال تطوير التعليم ورفع كفاءة الجهاز الإداري بكلاً من القطاعين العام والخاص، ومن ضمنها بروتوكول التعاون بين جمعية التطوير والتنمية ووزارة التضامن الاجتماعي للمشاركة في تنفيذ المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” التي أطلقها فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي العام الماضيعن الفائزين بجائزة التميز لمنظمات المجتمع المدني
مشاركتحت رعاية وزارة التضامن الاجتماعي
الإعلان عن الفائزين بجائزة التميز لمنظمات المجتمع المدني
مشاركة أكثر من 800 جمعية أهلية بالجائزة منذ إطلاقها
محمد حفيظ: تمثل منظمات المجتمع المدني الضلع الثالث للتنمية بجانب الحكومة والقطاع الخاص
القاهرة في 7 مارس 2020-أعلنت جمعية التطوير والتنمية PDFعن الفائزين في الدورة الرابعة بجائزة التميز لمنظمات المجتمع المدني، والتي تهدف إلى دعم وتطوير قطاع الجمعيات الأهلية وتوفير سبل رفع قدراتهم المهنية والإدارية. وذلك في إطار احتفالية أقيمت تحت سفح الأهرامات بحضور لفيف من كبار ممثلي القطاع الخاص والحكومة المصرية.
حصلت جمعية كنوز البردويل للتنمية الشاملة من محافظة شمال سيناء على المركز الاول عن مشروع رفع كفاءة الصيد والحد من المخاطر البحرية ببحيرة البردويل، وجاء في المركز الثاني جمعية نداء لتأهيل الأطفال الصم ضعاف السمع من محافظة القاهرة عن مبادرة تأمين جودة التأهيل و التعليم للأطفال ذوي الإعاقات المتعددة و الإعاقة السمعية والبصرية، بينما حصل على المركز الثالث جمعية أصدقاء معهد القلب القومي من محافظة الجيزة عن مشروع فرصة عمل أفضل لحياة أفضل، كما حصلت جمعية بداية للأعمال الخيرية بمحافظة الجيزة على المركز الرابع عن مشروع سلسلة حضانات بكرة أحلى.
ولأول مرة تقدم الجمعية جائزة أفضل جمعية في نشر الوعي عن مشروعها التى حصل عليها هذا العام جمعية بداية للأعمال الخيرية بمحافظة الجيزة عن مشروع سلسلة حضانات بكرة أحلى.

تعمل الجائزة على زيادة القيمة التنافسية بين الجمعيات الأهلية وذلك من أجل تقديم أفضل دعم للفئات الأكثر استحقاقاً. حيث تعد هذه الجمعيات الذراع التنفيذي والأكثر حيوية لدورهم المباشر في تفعيل برامج التنمية بقرى ونجوع مصر. كما تُسلط موضوعات الجائزة الضوء على مختلف مجالات التنمية بغاية الوصول إلى التجارب الإبداعية والمشروعات الناجحة والمؤثرة في حياة الأفراد. كما تتكون جائزة التميز من شهادات تميز ومنح مالية بالإضافة إلى جوائز عينية تُسَلَّم لممثلي الجمعيات الفائزة. وتتضمن الجوائز المالية أربع فئات 150,000 و100,000 و75,000 و50,000 ألف جنيهاً.

صرح السيد محمد فاروق حفيظ، رئيس مجلس إدارة جمعية التطوير والتنمية: “نفخر بكوننا أحد المؤسسات الرائدة التي تعمل على دعم ومساندة منظمات المجتمع المدني بشكل فعال، وذلك إيماناً مننا بانها تمثل الضلع الثالث للتنمية مع الحكومة والقطاع الخاص. وتأتي جائزة التميز لمنظمات المجتمع المدني بهدف تمكين قطاع الجمعيات الأهلية المؤثرة والفعالة في تقديم الخدمات الاجتماعية وتنفيذ برامج التنمية التي تصب في صالح المواطن المصري. ”

كما أضاف حفيظ أن جائزة التميز لمنظمات المدني أثبتت نجاحها على مر الدورات السابقة منذ أن إطلاقها عام 2016، حيث شاركت أكثر من 800 جمعية أهلية بالجائزة منذ الدورة الأولى وحتى الأن. كما تقدم أكثر من 300 من منظمات المجتمع المدني هذا العام للترشح بجائزة التميز لعام 2019 وتأهل بها 13 منظمة بالدور النهائي، مما يؤكد على استدامة الجائزة وسعي المنظمات إلى تطوير وتوسيع مشاريعها رغبة في مساندة جهود الدولة في تلبية الاحتياجات الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية للمجتمع.
جدير بالذكر أن جمعية التطوير والتنمية تشارك في تقديم الكثير من الإسهامات في مجال تطوير التعليم ورفع كفاءة الجهاز الإداري بكلاً من القطاعين العام والخاص، ومن ضمنها بروتوكول التعاون بين جمعية التطوير والتنمية ووزارة التضامن الاجتماعي للمشاركة في تنفيذ المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” التي أطلقها فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي العام الماضية أكثر من 800 جمعية أهلية بالجائزة منذ إطلاقها
محمد حفيظ: تمثل منظمات المجتمع المدني الضلع الثالث للتنمية بجانب الحكومة والقطاع الخاص
القاهرة في 7 مارس 2020-أعلنت جمعية التطوير والتنمية PDFعن الفائزين في الدورة الرابعة بجائزة التميز لمنظمات المجتمع المدني، والتي تهدف إلى دعم وتطوير قطاع الجمعيات الأهلية وتوفير سبل رفع قدراتهم المهنية والإدارية. وذلك في إطار احتفالية أقيمت تحت سفح الأهرامات بحضور لفيف من كبار ممثلي القطاع الخاص والحكومة المصرية.
حصلت جمعية كنوز البردويل للتنمية الشاملة من محافظة شمال سيناء على المركز الاول عن مشروع رفع كفاءة الصيد والحد من المخاطر البحرية ببحيرة البردويل، وجاء في المركز الثاني جمعية نداء لتأهيل الأطفال الصم ضعاف السمع من متحت رعاية وزارة التضامن الاجتماعي
الإعلان عن الفائزين بجائزة التميز لمنظمات المجتمع المدني
مشاركة أكثر من 800 جمعية أهلية بالجائزة منذ إطلاقها
محمد حفيظ: تمثل منظمات المجتمع المدني الضلع الثالث للتنمية بجانب الحكومة والقطاع الخاص
القاهرة في 7 مارس 2020-أعلنت جمعية التطوير والتنمية PDFعن الفائزين في الدورة الرابعة بجائزة التميز لمنظمات المجتمع المدني، والتي تهدف إلى دعم وتطوير قطاع الجمعيات الأهلية وتوفير سبل رفع قدراتهم المهنية والإدارية. وذلك في إطار احتفالية أقيمت تحت سفح الأهرامات بحضور لفيف من كبار ممثلي القطاع الخاص والحكومة المصرية.
حصلت جمعية كنوز البردويل للتنمية الشاملة من محافظة شمال سيناء على المركز الاول عن مشروع رفع كفاءة الصيد والحد من المخاطر البحرية ببحيرة البردويل، وجاء في المركز الثاني جمعية نداء لتأهيل الأطفال الصم ضعاف السمع من محافظة القاهرة عن مبادرة تأمين جودة التأهيل و التعليم للأطفال ذوي الإعاقات المتعددة و الإعاقة السمعية والبصرية، بينما حصل على المركز الثالث جمعية أصدقاء معهد القلب القومي من محافظة الجيزة عن مشروع فرصة عمل أفضل لحياة أفضل، كما حصلت جمعية بداية للأعمال الخيرية بمحافظة الجيزة على المركز الرابع عن مشروع سلسلة حضانات بكرة أحلى.
ولأول مرة تقدم الجمعية جائزة أفضل جمعية في نشر الوعي عن مشروعها التى حصل عليها هذا العام جمعية بداية للأعمال الخيرية بمحافظة الجيزة عن مشروع سلسلة حضانات بكرة أحلى.

تعمل الجائزة على زيادة القيمة التنافسية بين الجمعيات الأهلية وذلك من أجل تقديم أفضل دعم للفئات الأكثر استحقاقاً. حيث تعد هذه الجمعيات الذراع التنفيذي والأكثر حيوية لدورهم المباشر في تفعيل برامج التنمية بقرى ونجوع مصر. كما تُسلط موضوعات الجائزة الضوء على مختلف مجالات التنمية بغاية الوصول إلى التجارب الإبداعية والمشروعات الناجحة والمؤثرة في حياة الأفراد. كما تتكون جائزة التميز من شهادات تميز ومنح مالية بالإضافة إلى جوائز عينية تُسَلَّم لممثلي الجمعيات الفائزة. وتتضمن الجوائز المالية أربع فئات 150,000 و100,000 و75,000 و50,000 ألف جنيهاً.

صرح السيد محمد فاروق حفيظ، رئيس مجلس إدارة جمعية التطوير والتنمية: “نفخر بكوننا أحد المؤسسات الرائدة التي تعمل على دعم ومساندة منظمات المجتمع المدني بشكل فعال، وذلك إيماناً مننا بانها تمثل الضلع الثالث للتنمية مع الحكومة والقطاع الخاص. وتأتي جائزة التميز لمنظمات المجتمع المدني بهدف تمكين قطاع الجمعيات الأهلية المؤثرة والفعالة في تقديم الخدمات الاجتماعية وتنفيذ برامج التنمية التي تصب في صالح المواطن المصري. ”

كما أضاف حفيظ أن جائزة التميز لمنظمات المدني أثبتت نجاحها على مر الدورات السابقة منذ أن إطلاقها عام 2016، حيث شاركت أكثر من 800 جمعية أهلية بالجائزة منذ الدورة الأولى وحتى الأن. كما تقدم أكثر من 300 من منظمات المجتمع المدني هذا العام للترشح بجائزة التميز لعام 2019 وتأهل بها 13 منظمة بالدور النهائي، مما يؤكد على استدامة الجائزة وسعي المنظمات إلى تطوير وتوسيع مشاريعها رغبة في مساندة جهود الدولة في تلبية الاحتياجات الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية للمجتمع.
جدير بالذكر أن جمعية التطوير والتنمية تشارك في تقديم الكثير من الإسهامات في مجال تطوير التعليم ورفع كفاءة الجهاز الإداري بكلاً من القطاعين العام والخاص، ومن ضمنها بروتوكول التعاون بين جمعية التطوير والتنمية ووزارة التضامن الاجتماعي للمشاركة في تنفيذ المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” التي أطلقها فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي العام الماضيحافظة القاهرة عن مبادرة تأمين جودة التأهيل و التعليم للأطفال ذوي الإعاقات المتعددة و الإعاقة السمعية والبصرية، بينما حصل على المركز الثالث جمعية أصدقاء معهد القلب القومي من محافظة الجيزة عن مشروع فرصة عمل أفضل لحياة أفضل، كما حصلت جمعية بداية للأعمال الخيرية بمحافظة الجيزة على المركز الرابع عن مشروع سلسلة حضانات بكرة أحلى.
ولأول مرة تقدم الجمعية جائزة أفضل جمعية في نشر الوعي عن مشروعها التى حصل عليها هذا العام جمعية بداية للأعمال الخيرية بمحافظة الجيزة عن مشروع سلسلة حضانات بكرة أحلى.

تعمل الجائزة على زيادة القيمة التنافسية بين الجمعيات الأهلية وذلك من أجل تقديم أفضل دعم للفئات الأكثر استحقاقاً. حيث تعد هذه الجمعيات الذراع التنفيذي والأكثر حيوية لدورهم المباشر في تفعيل برامج التنمية بقرى ونجوع مصر. كما تُسلط موضوعات الجائزة الضوء على مختلف مجالات التنمية بغاية الوصول إلى التجارب الإبداعية والمشروعات الناجحة والمؤثرة في حياة الأفراد. كما تتكون جائزة التميز من شهادات تميز ومنح مالية بالإضافة إلى جوائز عينية تُسَلَّم لممثلي الجمعيات الفائزة. وتتضمن الجوائز المالية أربع فئات 150,000 و100,000 و75,000 و50,000 ألف جنيهاً.

صرح السيد محمد فاروق حفيظ، رئيس مجلس إدارة جمعية التطوير والتنمية: “نفخر بكوننا أحد المؤسسات الرائدة التي تعمل على دعم ومساندة منظمات المجتمع المدني بشكل فعال، وذلك إيماناً مننا بانها تمثل الضلع الثالث للتنمية مع الحكومة والقطاع الخاص. وتأتي جائزة التميز لمنظمات المجتمع المدني بهدف تمكين قطاع الجمعيات الأهلية المؤثرة والفعالة في تقديم الخدمات الاجتماعية وتنفيذ برامج التنمية التي تصب في صالح المواطن المصري. ”

كما أضاف حفيظ أن جائزة التميز لمنظمات المدني أثبتت نجاحها على مر الدورات السابقة منذ أن إطلاقها عام 2016، حيث شاركت أكثر من 800 جمعية أهلية بالجائزة منذ الدورة الأولى وحتى الأن. كما تقدم أكثر من 300 من منظمات المجتمع المدني هذا العام للترشح بجائزة التميز لعام 2019 وتأهل بها 13 منظمة بالدور النهائي، مما يؤكد على استدامة الجائزة وسعي المنظمات إلى تطوير وتوسيع مشاريعها رغبة في مساندة جهود الدولة في تلبية الاحتياجات الإنسانية والاجتماعية والاقتصادية للمجتمع.
جدير بالذكر أن جمعية التطوير والتنمية تشارك في تقديم الكثير من الإسهامات في مجال تطوير التعليم ورفع كفاءة الجهاز الإداري بكلاً من القطاعين العام والخاص، ومن ضمنها بروتوكول التعاون بين جمعية التطوير والتنمية ووزارة التضامن الاجتماعي للمشاركة في تنفيذ المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” التي أطلقها فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي العام الماضي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق