أخبارصناعة

       

د.سمير عارف : الموازنة الجديدة 2021/2022 تؤكد حرص الدولة على دعم القطاع الخاص ومؤشر قوى لجذب الإستثمارات الأجنبية

       

       

       

       

       


          

أشاد الدكترو سمير عارف رئيس جمعية مستثمرى العاشر من رمضان بالجهود التى تبذلها كافة أجهزة الدولة فى دعم الصناعة الوطنية والقطاع الخاص وفق رؤية القيادة السياسية وهو ما انعكس بشكل إيجابى فى مخصصات الموازنة العامة الجديدة 2021/2022 من زيادة مخصصات المشرعات الإقتصادية ودعم الصناعة والمصدرين.

وأكد عارف بأن تخصيص ٨ مليارات جنيه لدعم وتنمية الصادرات بما يعكس حرص الحكومة على مساندة القطاع التصديرى خاصة فى مواجهة أزمة كورونا باعتباره أحد دعائم الاقتصاد القومى والسعى الجاد لسرعة رد الأعباء التصديرية المتأخرة للشركات المصدرة لدى صندوق تنمية الصادرات.

وقال بأن الموازنة الجديدة تؤكد صعود الإقتصاد المصرى بشكل كبير وتُعطى مؤشرات مهمة وقوية أمام العالم تدل على  تحسين مناخ الإقتصاد الوطنى وتساهم فى جلب الإستثمارات الأجنبية المباشرة لمصر خلال الفترة القادمة.

 من ناحية أخرى قال رئيس جمعية مستثمرى العاشر من رمضان بأن اهتمام الموزانة المصرية بمساندة القطاع الخاص سيسهم فى توفير سيولة نقدية تُمكنها للوفاء بالتزاماتها نحو عملائها، والحفاظ على العمالة فى ظل “الجائحة” مطالبا بالإستمرار فى تنفيذ مبادرة السداد النقدى والفورى لدعم المصدرين والتى انطلقت مرحلتها الثانية فى ٧ فبراير ٢٠٢١، بعد نجاح المرحلة الأولى، وزيادة إقبال الشركات المصدرة على الاستفادة منها