اتصالات وتكنولوجيا

       

وزير الإتصالات يلتقى وفد رفيع المستوى من قيادات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الليبى

       

       

       

       

       


استقبل الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وفد رفيع المستوى من قيادات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الليبى برئاسة الدكتور فيصل أحمد قرقاب رئيس الشركة القابضة للاتصالات الليبية لتفعيل أوجه التعاون المشترك بين مصر وليبيا فى مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والبريد فى ضوء مذكرات التفاهم الموقعة بين البلدين خلال زيارة الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء المصرى إلى العاصمة الليبية طرابلس فى أبريل الماضى.

هذا وتعد الشركة القابضة للاتصالات الليبية هى المسؤولة عن الاشراف على قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الليبى؛ وتعمل على توفير خدمات متطورة وفعالة فى مجال تكنولوجيا الاتصالات والخدمات البريدية وتقنية المعلومات التى تدعم تنمية الاقتصاد الليبى، وتضم الشركة عدد من الجهات التابعة وهى شركة الاتصالات الدولية الليبية، وشركة هاتف ليبيا، وشركة ليبيا للاتصالات والتقنية، وشركة بريد ليبيا، وشركة البنية للاستثمار والخدمات، وأكاديمية الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
هذا وقد عقد الجانبان اجتماعا موسعا برئاسة الدكتور عمرو طلعت، والدكتور فيصل أحمد قرقاب، وبحضور عدد من القيادات التنفيذية لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والشركة القابضة للاتصالات الليبية والجهات التابعة لهما لمناقشة سبل تعزيز التعاون بين البلدين وفقا لمذكرات التفاهم الثلاث الموقعة بين مصر وليبيا؛ حيث تم توقيع مذكرتين تفاهم بهدف التعاون فى إعادة بناء البنية التحتية المعلوماتية فى ليبيا والاستفادة من المنظومة المصرية للكوابل الدولية، بالإضافة الى توقيع مذكرة تفاهم لبناء القدرات واعداد الكوادر التقنية من الشباب الليبى بالتعاون مع معهد تكنولوجيا المعلومات التابع لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

كما شهد الاجتماع طرح الرؤى حول سبل دعم التعاون الثنائى بين البلدين فى مجالات البنية التحتية الرقمية، والتحول الرقمي، والخدمات البريدية، وبناء القدرات وصقل المهارات الرقمية للشباب فى مختلف علوم الاتصالات وتكنولوجيات المعلومات، فضلا عن التعاون فى المجالات المتعلقة بالبنية التشريعية والتنظيمية لقطاع الاتصالات، وتأهيل الكوادر الليبية فى مجال الأمن السيبرانى والتصدى للهجمات السيبرانية.

وفى مستهل الاجتماع؛ أكد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على أهمية التعاون الوثيق بين مصر وليبيا بين البلدين فى ظل الروابط التاريخية والجغرافية والثقافية التى تجمع البلدين، مشددا على أنه لمس خلال زيارته إلى ليبيا منذ شهرين النهضة التى تشهدها البلاد فى ظل إرادة الشعب والحكومة الليبية على تحقيق ذلك؛ مشددا على أن مصر تدعم كافة الجهود التى تبذلها الحكومة الليبية فى هذا الصدد.

وأضاف الدكتور عمرو طلعت أنه تم الاتفاق على تسريع وتيرة التعاون المثمر القائم على المصالح المشتركة بين مصر وليبيا فى قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات؛ حيث تم الاتفاق على تشكيل فريق عمل مشترك من البلدين لوضع خطة محددة بموضوعات وجدول زمنى لتنفيذ مشروعات التعاون المشترك فى مجالات الربط البينى والكوابل البحرية، ومشروعات التحول الرقمى من خلال نقل التجربة المصرية لليبيا والاستفادة من قصص النجاح التى حققتها ليبيا فى هذا المجال، بالإضافة الى التعاون فى خلق كوادر متعمقة فى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من خلال استضافة الشباب الليبى فى دورات تدريبية فى مصر، وانشاء مراكز للتدريب فى المدن الليبية، كما تم الاتفاق على التعاون فى مجالات ريادة الأعمال ورعاية الفكر الابتكارى للشباب، ومراكز البيانات، وإدارة المشروعات مع بحث إمكانية الاستعانة بالخبرات المصرية فى إدارة المشروعات بليبيا وتبادل الرؤى وقصص النجاح والخبرات بين البلدين فى هذا المجال.

 


ومن جانبه أعرب الدكتور فيصل أحمد قرقاب رئيس الشركة القابضة للاتصالات الليبية عن تطلعه الى علاقات اقتصادية موسعة مع قطاع الاتصالات المصري؛ مؤكدا على أن مشاركة مصر لليبيا فى رحلتها للتنمية والتطوير أمر طبيعى فى ظل الامتداد السياسى والتاريخى والثقافى والاجتماعى بين البلدين، حيث تأتى هذه الزيارة لترسيخ متانة العلاقات المصرية الليبية خاصة وأن مصر كان لها دور كبير فى انشاء مؤسسات الدولة الليبية فى الخمسينات؛ مؤكدا على أن الوفد يضم كافة رؤساء قطاع الاتصالات فى ليبيا لمناقشة مشروعات التعاون المشترك فى إطار تنفيذ خطة التحول الرقمى بليبيا.

وأضاف الدكتور فيصل أحمد قرقاب أنه تم الاتفاق على تنفيذ عدد من المشروعات تمثل الأولوية لليبيا خلال العام الحالى والمقبل وتشمل الاستفادة من التجربة المصرية فى التحول الرقمى فى مؤسسات الدولة وميكنة العمليات الخدمية الحكومية حيث تم الاتفاق على تأسيس شركة مشتركة تشرف على أعمال التحول الرقمى فى ليبيا. كما تم الاتفاق أيضا على التعاون فى مجالات البنية التحتية والتدريب، إلى جانب وضع اليات لتحفيز القطاع الخاص بليبيا وخلق التكامل وتشجيع الشراكات بين الشركات فى كلا البلدين مع توفير كافة السبل لإنجاح هذه الشراكات.
وأشار  السفير تامر موسى سفير مصر بدولة ليبيا إلى أن هناك قواسم مشتركة تجمع بين مصر وليبيا فى ظل العلاقات التاريخية التى تجمع البلدين؛ مشيدا بدور وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى فتح آفاق للتعاون بين مصر وليبيا؛ ومؤكدا على أن السفارة المصرية فى ليبيا ستعمل على التنسيق ودعم جهود التعاون المشترك بين البلدين فى مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

حضر الاجتماع من الجانب المصرى؛ المهندس عمرو محفوظ الرئيس التنفيذى لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا”، والدكتورة هبة صالح مدير معهد تكنولوجيا المعلومات، والدكتورة ايمان عاشور مدير المعهد القومى للاتصالات، والمهندس محمد نصر مساعد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للبنية المعلوماتية الدولية، وعبده علوان نائب رئيس مجلس ادارة الهيئة القومية للبريد لشئون المناطق، والمهندس محمد شمروخ نائب أول الرئيس التنفيذى للشؤون المالية والادارية بالشركة المصرية للاتصالات، وعدد من قيادات وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والجهات التابعة لها.

فيما حضر الاجتماع من الجانب الليبى؛  الشارف امحمد هبلى مستشار سياسى بوزارة الخارجية والتعاون الدولى الليبية، والدكتور مجدى على الشيبانى رئيس مجلس إدارة الأكاديمية الليبية للاتصالات وتقنية المعلومات، والمهندس عادل بشير ابوفارس رئيس مجلس إدارة شركة الاتصالات الدولية، والمهندس محمد على بالراس على رئيس مجلس إدارة شركة هاتف ليبيا، و عاطف سالم الأحرش رئيس مجلس إدارة شركة البنية للاستثمار والخدمات، و عبدالمنعم خليفة الحجاجى رئيس مجلس إدارة شركة ليبيانا للهاتف المحمول، وطارق على الشطشاط رئيس مجلس إدارة شركة بريد ليبيا، و عبدالباسط السنوسى رئيس مجلس إدارة شركة ليبيا للاتصالات والتقنية، و اعمار محمد البوزيدى رئيس مجلس إدارة شركة الجيل الجديد، والمهندس عبدالخالق عاشور رئيس مجلس ادارة شركه المدار الجديد، و محمد الصادق ابوسماحة مدير إدارة الاستثمار والمساهمات بالشركة القابضة للاتصالات الليبية، و محمد المهدى ابوهبيشة المدير العام لشركة البنية للاستثمار والخدمات، وعدد من قيادات الشركة القابضة للاتصالات الليبية والجهات التابعة لها.

يذكر أن الوفد الليبى يزور مصر خلال الفترة من 19 حتى 22 يونيو؛ حيث من المقرر أن تشهد الزيارة عدد من الاجتماعات التنفيذية بين مسئولى وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والجهات التابعة لها مع الوفد الليبى للإطلاع عن قرب على مشروعات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى كلا البلدين وسبل تعزيز التعاون المشترك بين مصر وليبيا فى هذا المجال.