استثمار وأعمال

       

شعبة المقاولات الاستثمار العقاري بالجيزة: «العاصمة الإدارية».. حجر زاوية في مسيرة انجازات «السيسي»

       

       

       

       

       


 

كتبت هدي العيسوي

 

قال وائل الشرئف عضو شعبة المقاولات والاستثمار العقاري بغرفة الجيزة التجارية، إن العاصمة الإدارية التي سيتم افتتاحها رسميًا في غضون الأشهر القليلة المقبلة ستمثل حجر زاوية فى مسيرة الانجازات التي تتحقق في مصر منذ تولي الرئيس عبدالفتاح السيسي مقاليد الأمور قبل ٧ سنوات.

أشار “الشريف”، إلى أن العاصمة الإدارية الجديدة لم تعد مجرد تجمع سكني أو حكومي جديد تنشئه الدولة المصرية، بل يمتد لتصبح منارة الاستثمار ليس في مصر وحدها ولكن في القارة الأفريقية بوجه عام، في إشارة إلى الإنتهاء من الأعمال الخرسانية الخاصة بالبرج الأيقوني والذي يُعد الأطول بالقارة السمراء.

وشهد البرج الأيقوني في العاصمة الإدارية الجديدة، احتفالية بمناسبة الانتهاء من الأعمال الخرسانية، بحضور الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الجديدة، والذي يصل ارتفاعه نحو 385 مترا، ويقع في منطقة الأعمال المركزية في العاصمة الإدارية الجديدة، ويقع على مساحة 533,041 متر مربع، ويتكون من 79 طابقًا.

لفت “عضو الشعبة”، إلى أن هناك اقبال كبير على الاستثمار بمنطقة البرج الايقونى بالعاصمة الإدارية الجديدة والتى أصبحت بحسب مراكز الدراسات الاقتصادية أكثر مناطق العاصمة جذبا للاستثمار محليًا وكذلك عالميًا، وهناك عروضًا بالجملة منالشركات الكبرى للحصول على مساحات لتنفيذ ابراج استثمارية نظرًا لما تتمتع به منطقة الابراج المركزية من تصميم رائع يوازي كبرى المدن العالمية.

وأكد “الشريف”، أن العقار لازال هو الاستثمار الأمثل خاصة فى ظل جائحة فيروس كورونا وتداعياتها، موضحًا أن العاصمة الإدارية تستحوذ على نصيب الأسد من حجم مبيعات السوق بنسبة تتجاوز 50%، لافتًا إلىأنه مع اقتراب الانتقال الرسمي للعاملين بالدولة وتشغيل الحي الحكومي بالكامل سيكون هناك اقبال ملحوظ على الاستثمار بمنطقة البرج الايقونى بالعاصمة الإدارية الجديدة والتى أصبحت أكثر مناطق العاصمة جذبا للاستثمار محليًا وعالميًا.

وأثنى “عضو شعبة الاستثمار العقاري بغرفة الجيزة” على الجهود التي تبذلها هيئة المجتمعات العمرانية التي كان لها دور رئيسي في تنمية قطاع العقارات بما وفرته من أراضٍ تتناسب مع إقامة مشروعات كبرى مجهزة بجميع المرافق الضرورية من طرق وبنية تحتية ومياه وكهرباء وصرف صحى على حد سواء، وهو ما حقق دفعة قوية للمستثمرين والمطورين العقاريين بمباشرة العمل فى قطاع هو الأكثر تشغيلا للعمالة.