رياضة

       

الإتحاد الدنماركي يزف خبر سار عن الحالة الصحية لـ «إيريكسن»

       

       

       

       

       


أعلن الإتحاد الدنماركي لكرة القدم، اليوم الجمعة، أن كريستيان إيريكسن نجم المنتخب الدنماركي قد غادر المستشفى، بعد إنقضاء نحو 7 أيام هناك.

 

ووفقًا لما ذكره بيان الاتحاد فإن إيريكسن قد غادر المستشفى بعد عملية ناجحة خضع خلالها لزراعة جهاز لتنظيم ضربات القلب، وذلك بعد سقوطه وفقدان وعيه خلال مباراة بلاده أمام فنلندا.

 

وصرح إيريكسن لأول مرة الثلاثاء الماضي قائلا في تغريدة: “شكرا جزيلا للجميع من مختلف أنحاء العالم على رسائلهم الجميلة والتي تعني لي الكثير ولعائلتي“.

 

وتابع: “إني بخير رغم الظروف التي مررت بها. لا يزال يتعين عليّ إجراء بعض الفحوصات في المستشفى“.

 

واختتم رسالته قائلا: “سأشجع الرفاق في منتخب الدنمارك خلال مبارياتهم القادمة“.

 

وعاش العالم ساعات من الحزن والترقب في أعقاب سقوط إريكسن مغشيا عليه، السبت الماضي، في مستهل مشوار منتخبي الدنمارك وفنلندا بكأس أمم أوروبا.

 

وتعرض صاحب الـ29 عامًا إلى لحظات من دون أن يلتحم معه أحد ثم سقط على أرض الملعب، فيما تدخل الطاقم الطبي بسرعة لإنقاذه ونقله إلى مستشفى قريب، وتوقف اللقاء لفترة قبل استكماله مرة أخرى.