أخبارالصحة والمراة

لمواجهة فيروس "كورونا"

رئيس الوزراء يستعرض تقريراً بشأن الإجراءات التى اتخذتها وزارة الطيران المدنى 

تطبيق أعلى معايير السلامة والأمان ودرجات الوقاية وفقاً لتعليمات وزارة الصحة والسكان ومنظمة الصحة العالمية

 تخصيص غرفة عمليات مركزية  لمتابعة ورصد حركة الركاب على مدار الـ ٢٤ ساعة بجميع المطارات

تنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية وفى إطار الخطة المبكرة التي وضعتها الحكومة المصرية لمواجهة فيروس “كورونا” المستجد بالتنسيق مع مختلف مؤسسات الدولة، تلقى الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، تقريراً حول الجهود والاجراءات التى قامت بها وزارة الطيران المدنى وشركاتها التابعة للتعامل مع أى مستجدات تتعلق بفيروس “كورونا”.

 وفى مستهل التقرير أشار الطيار محمد منار عنبه، وزير الطيران المدنى إلى التعاون مع وزارة الصحة والسكان ممثلة بإدارة الحجر الصحي وجميع الجهات المعنية، حيث قامت وزارة الطيران المدنى برفع  درجات الاستعدادات بجميع المطارات المصرية إلى أقصي درجة، واتخاذ كافة التدابير والإجراءات الإحترازية اللازمة لمواجهة فيروس “كورونا” والحد من انتشاره، وذلك من خلال تطبيق أعلى معايير السلامة والأمان ودرجات الوقاية وفقاً للتعليمات الصادرة عن وزارة الصحة والسكان ومنظمة الصحة العالمية.

وأوضح الوزير أنه يتم التنسيق بشكل يومى  ومستمر مع جميع الجهات المعنية وبخاصة وزارة الصحة والسكان لمتابعة الموقف أولاً بأول للإطمئنان على تطبيق كافة الإجراءات الوقائية ومتابعة  تنفيذ الخطة الاحترازية التى وضعتها الحكومة المصرية لمواجهة فيروس “كورونا” من خلال إجراء الفحص الطبى على الركاب القادمين إلى مصر من خلال مكاتب الحجر الصحي التابعة لوزارة الصحة المتواجدة بالمطارات المصرية والمزودة بكافة الاستعدادات والمستلزمات الطبية الخاصة بالفحص الطبى. 

كما أشار التقرير إلى أن جميع المطارات المصرية وكذا الشركة  الوطنية مصر للطيران قامت بإلزام جميع العاملين بكافة المطارات وعلى متن الطائرات بتنفيذ تعليمات الحجر الصحى، واتخاذ أعلى المعايير الوقائية فى التعامل مع الركاب، حيث تم تدريبهم على التعامل مع حالات الإشتباه وتقوم إدارات السلامة والصحة المهنية  بمتابعة الاجراءات الاحترازية المطبقة بجميع صالات المطارات لضمان تحقيق أعلى مستويات ومعايير السلامة الصحية الوقائية، هذا إلى جانب إجراء الفحص الطبى على الركب الطائر وتطهير وتعقيم جميع الطائرات ومختلف وسائل النقل التى تعمل بالمطارات والتخلص الآمن من النفايات وفقاً للتعليمات الصادرة عن وزارة الصحة والسكان وإرشادات منظمة الصحة العالمية، هذا بالإضافة إلى توزيع منشورات إرشادية على جميع العاملين خاصة بهذا الفيروس وتم تعميمها على جميع المطارات.

وختاماً، أشار التقرير إلى أنه تم تخصيص غرفة عمليات مركزية  لمتابعة ورصد حركة الركاب على مدار الـ ٢٤ ساعة بجميع المطارات ومراقبة تنفيذ الخطة الوقائية والتأكد من تطبيق كافة الوسائل الاحترازية لتأمين جميع المطارات المصرية والتصدى لتسلل فيروس “كورونا” المستجد إلى البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق