اقتصاد عربى

       

جهاز تنمية المشروعات و بنك القاهرة يوقعان عقدا ب 500 مليون جنيه لتمويل المشروعات الصغيرة

       

       

       

       

       


شهدت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة والرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر و طارق فايد رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة توقيع عقد “مشروع تمكين للتمويل متناهي الصغر” باجمالي تمويل من الجهاز يبلغ 500 مليون جنيه بهدف تمويل المشروعات متناهية الصغر من خلال بنك القاهرة بكافة محافظات الجمهورية.

وقد قام بالتوقيع المهندس طارق شاش نائب الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات و حازم حجازى نائب رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة.

و اشادت جامع ان تم وصل حجم التمويلات المقدمة للبنك الي 3،3 مليار جنيه تم استخدامها كقروض دوارة لتمويل حوالي 612 ألف مشروع متناهي الصغر بمبلغ 8,5 مليار جنيه وذلك من خلال فروع بنك القاهرة المنتشرة بجميع أنحاء الجمهورية.

و أوضحت نيفين جامع أنه وفقا لهذا العقد سيتم تمويل 10 آلاف قرض بمختلف المحافظات مما سيوفر الآلاف من فرص العمل وأشارت إلي أن هذا العقد يسمح برفع حد القروض المقدمة للمشروع متناهي الصغر إلي 500 الف جنيه بناء علي قدراته الانتاجية والتسويقية وذلك بناء علي ما أقره قانون تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر الجديد الذي أعطي العديد من المميزات والتيسيرات للمشروعات متناهية الصغر ليشجع المواطنين علي إقامتها.

و أشار المهندس طارق شاش أن الجهاز قد قام خلال الثلث الأول من عام 2021 بضخ اجمالى تمويل قدره 868.1 مليون جنيه للمشروعات متناهية الصغر أتاحت ما يزيد على75 ألف فرصة عمل.

و أوضح طارق فايد أن البنك ساهم خلال أكثر من 19 عاما في توفير نحو 1.3 مليون فرصة عمل ومشروع إنتاجي مستدام يخدم مختلف الشرائح ومن أبرزها الشباب والمرأة المعيلة، كما تم منح قروض متناهية الصغر لعدد 500 ألف عميل خلال السنوات الثلاث الأخيرة.

وتابع فايد أن بنك القاهرة يستهدف وصول نسبة محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر إلى 25% من إجمالي المحفظة الائتمانية للبنك خلال عامين، لافتًا إلى أنها تمثل حاليا ما يقرب من 20% من المحفظة والتى تتميز بالتنوع وعدم التركيز على أنشطة محددة.