سياسة

       

مقتل 5 من قوات البيشمركة وإصابة 4 في “كمين” لحزب العمال الكردستاني

       

       

       

       

       


أتلانتا، الولايات المتحدة (CNN)– لقي خمسة عناصر من قوات البيشمركة مصرعهم وأصيب أربعة آخرون إثر قصف استهدف نقطة أمنية للبشمركة فوق جبل متينا بمحافظة دهوك شمال إقليم كردستان العراق، السبت، بحسب بيان صادر عن وزارة قوات البشمركة.

وقال البيان إن قوات حزب العمال الكردستاني نصبت كمينًا وهاجمت نقطة عسكرية.

وأضاف البيان: “لقد حذرنا سابقا من وقوع مثل هذه الحوادث وعلى الجميع احترام حدود الإقليم وعدم تعريض استقرار إقليم كردستان للخطر”.

وقالت وكالة أنباء ANF التابعة لحزب العمال الكردستاني، في تقرير السبت، إن “القوات التي تعمل باسم العراق والحزب الديمقراطي الكردستاني هاجمت معسكر (لحزب العمال). أطلق المقاتلون طلقات تحذيرية لمنعهم من التقدم أكثر من ذلك”.

وفي وقت سابق السبت، صدر بيان للمتحدث باسم المكتب الإعلامي لحزب العمال الكردستاني يحذر فيه قوات البشمركة من التقدم في المنطقة.

وقال البيان: نحن نقاوم غزو الدولة التركية لكردستان. ندعو هذه القوات القادمة إلى عدم طعن قواتنا في الظهر. لا ينبغي إراقة دماء الأخ. لهذا وجهنا هذا النداء إلى جميع القوى وشعبنا”.

من جانبها، دعت رئاسة إقليم كوردستان العراق، في بيان، إلى وقف فوري لـ”عدوان حزب العمال الكردستاني على إقليم كوردستان”.

وأضاف البيان أن “هذه الإجراءات غير المبررة استمرت ضد شعب إقليم كوردستان على مدى العقود الثلاثة الماضية وتسببت في بؤس لا نهاية له للسكان المدنيين، مما حال دون إعادة بناء مئات القرى والمحليات التي تشتد الحاجة إليها في إقليم كردستان”.

وحذرت رئاسة كردستان حزب العمال الكردستاني “من إثارة التوترات والصراعات، وطالبته بإبعاد مسلحيه عن حدود الإقليم.. والامتناع عن استخدام كردستان قاعدة لشن هجمات على دول الجوار وتعكير صفو السلام والاستقرار”.

وفي أبريل/ نيسان، شنت تركيا عملية عسكرية في منطقتي متينا وأفاسين باسيان في شمال العراق استهدفت حزب العمال الكردستاني، وهو جماعة تعتبرها إرهابية.

Source