أخباراتصالات وتكنولوجيا

       

رئيس البريد : القطاع البريدي لعب دوراً هاماً في دعم قدرات البلدان للتخفيف من تبعات و آثار جائحة كورونا

       

       

       

       

       


رحب الدكتور شريف فاروق رئيس هيئة ىلبريد في بداية كلمته خلال الاجتماع  التاسع والثلاثون للجنة العربية والمنعقد في ندينة شرم الشيخ بالمهندس/ هاشم حسب الرسول ؛ وزير الاتصالات و التحول الرقمي بجمهورية السودان الشقيق و  السيد السفير / بشار حسين ؛  مدير عام المكتب الدولي للاتحاد البريدي العالمي
ة السيد/ بسكال كليفاز ؛ نائب مدير عام المكتب الدولي للاتحاد البريدي العالمي
و السيد/ كريستيان ميننجو  Christian Minoungou؛ مسئول أول السياسة بادارة
البنية الاساسية والطاقة ، و ممثل سعادة السفير/ أماني أبوزيد مفوض
البنية الاساسية والطاقة – مفوضية الاتحاد الافريقي
و السيد/ يونس جبرين  ؛ الامين العام للاتحاد البريدي الافريقي الشامل
و السيد السفير/ خالد والي مدير ادارة تنمية الاتصالات وتقنية المعلومات –
الأمانة العامة لجامعة الدول العربية
و السادة رؤساء الهيئات البريدية العربية
و السادة رؤساء الهيئات التنظيمية للقطاع البريدي العربي
و السادة اعضاء البعثات الدبلوماسية
 قال لقد شهد العالم أجمع فترات عصيبة خلال العام الماضي وكاد أن يفقد توزانه
في مواجهة جائحة كورونا ، إلا أن تضافر الجهود على كافة الاصعدة الوطنية
و الإقليمية و الدولية جعلت من التغلب على تأثيرات الجائحة ممكنا ، حيث
أخذ الجميع في مد يد العون كلا على قدر استطاعته للحد من الخسائر التي
تكبدها العالم ، و التي شهدناها و ما زالنا نشهدها في بعض البلدان و نسئل
الله العلي القدير ان يتولانا بعنايته و أن يرفع هذا الوباء عن العالم
أجمع .
لقد لعب القطاع البريدي دوراً هاماً في دعم قدرات البلدان للتخفيف على
مواطنيها من تبعات و آثار جائحة كورونا و جاء التحول الرقمي على رأس
القدرات التي مكنت القطاع البريدي بالإطلاع بدوره على أكمل وجه سواء من
خلال الخدمات المالية الرقمية او إدارة العمليات اللوجيستية آلياُ و
استيعاب احتياجات سوق التجارة الإلكترونية من الخدمات اللوجيستية .
تحية لرجال البريد في مصر والعالم أجمع ، على دورهم البطولي ، حين توقف
العالم بإستثناء القطاع الطبي و القطاع البريدي .
لقد أظهر القطاع البريدي القدرة الكاملة على تحمل المسئولية المجتمعية
والنضج والوعي في التعامل مع الأزمة ، من خلال توظيف كافة امكانياته
لخدمة المجتمع بكافة شرائحة و ذلك وفقاً للإحتياجات المجتمعية و
الاقتصادية لكل بلد .
لقد ظهرت العديد من قصص النجاح للبريد تبرهن على أهمية دور الشبكة
البريدية في كفالة الخدمات الأساسية الشمولية .
في مصر – و أثناء فترات الذروة للجائحة ، أُعطي حق التجوال بعد ساعات
الحظر فقط للطواقم الطبية والعاملين في  البريد المصري ، الذين وضعوا
أنفسهم على خط المواجهة الاول للحفاظ على الأمن القومي المصري ، و ذلك
بالحفاظ على استمرارية تقديم الخدمات الاساسية لأكثر من مليون مواطن مصري
يومياً ، مع الحفاظ على  التباعد الاجتماعي وتوفير كافة الإجراءات
الاحترازية اللازمة للحفاظ على  سلامة المواطنين .
مما أدى إلى إطلاق اسم ” الجيش الاخضر” على العاملين في البريد المصري من
الرجال و النساء ، الجيش الذي استمر في تأدية مهامه من خلال 4000 مكتب
بريد في جميع انحاء الجمهورية ،
إن ضمان استمرارية الخدمات الأساسية ، و التي تضمنت صرف المرتبات
والمعاشات والاعانات العاجلة ، وخدمات الشحن المحلي ، و الخدمات الحكومية
لكافة ابناء الشعب المصري ، دون توقف أو حتى تأخير ، كانت المهمة
الأساسية صوب عين كل بريدي
مرة أخرى لم يخذل البريد المصري المجتمع ، حيث تم صرف 7 مليون معاش في
نفس فترات الصرف الإعتيادية ، علاوة على صرف إعانة حكومية لعدد 1.2 مليون
مواطن من العمالة غير المنتظمة ، و ذلك خلال 15 يوم عمل فقط، بالتزامن مع
تقديم 155 خدمة أخرى ، حيث اعتمدت العديد من المؤسسات والجهات بشكل كبير
على مكاتب البريد خلال الموجه الاولى من جائحة كورونا .
ان اجتماعنا اليوم يأتي ونحن على أعتاب المؤتمر العام للاتحاد البريدي
العالمي السابع والعشرين ، والمقرر تنظيمه خلال اغسطس 2021 بكوت ديفوار ،
و الذي سيشهد مناقشة العديد من الموضوعات الهامة ـ
لذا فإن الدورة التاسعة و الثلاثون للجنة العربية الدائمة للبريد أكتسبت
أهمية إضافية من حيث التوقيت ، كونها فرصة للبلدان العربية للتباحث و
تبادل الأراء حول تلك الموضوعات الهامة  ، و العمل معاً على استكشاف آفاق
مستقبل القطاع البريدي  والعمل على تدعيمه و تطويره لمواكبة تطلعات
واحتياجات مواطنينا ، و لعب الدور القومي المنوط لكل منا في دفع عجلة
التنمية الاقتصادية والمجتمعية في بلداننا في العديد من المجالات الهامة
مثل  :-
·      الشمول المالي و الاقتصاد الرقمي و استخدام خدمات الدف الرقمية
·      التوسع في تقديم خدمات التجارة الإلكترونية
·      تمكين الشباب من أصحاب المشروعات المتناهية الصغر والصغيرة
والمتوسطة من الوصول إلى الأسواق الخارجية
كما اكتسبت هذه الدورة أهميةً أخرى بحضور كوكبة من رموز  و قيادات العمل
البريدي عالمياً وإقليمياً و عربياً من الحاليين و القادمين ، متمنيين
لهم كل التوفيق في قيادة القطاع البريدي إلى مزيد من الازدهار و التقدم و
قوة على مواجهة التحديات .
تلك التحديات التي أضحت أكثر ضراوة و شراسة ، و أصبح التحول الرقمي هو
الملاذ الأساسي ان لم يكن الوحيد للحفاظ على  الاستدامة الاقتصادية
لمشغلي الخدمات البريدية  والحفاظ على معدلات نمو جيدة وتطوير نماذج
أعمال متنوعة و مبتكرة .
و بدعم من السيد الدكتور المهندس / عمرو طلعت  وزير الاتصالات و
تكنولوجيا المعلومات ، حقق البريد المصري تقدماً غير مسبوق في خدمات
الشمول المالي ، و الخدمات المالية الرقمية ، و التوسع في خدمات التجارة
الإلكترونية .
بالإضافة إلى بناء قداراته في مجال أمن المعلومات و الأمن السيبراني ،
والاعتماد على تقنيات الذكاء الاصطناعي و نظم الجغرافية المكانية في
تطوير أعماله .
علاوة على عقد عدد من الشراكات الاستراتيجية مع كبار الشركات العالمية و
الشركات الوطنية ، لاستكشاف نماذج أعمال ناجحة وتوظيف تلك القدارت لخدمة
المجتمع و المساهمة بفعالية و إيجابية في الحياة اليومية للمواطنين .
لقد شهدت الحكومة المصرية تطويراً تقنياً غير مسبوقاً و تشهد حالياً مد
قوي اتجاة التحول الرقمي الكامل ، وذلك اعتماداً على جهود و خبرات وزارة
الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات المصرية ،
و يسعدني ان يكون البريد المصري كأحد اهم اجهزة وزارة الاتصالات مساهماً
في هذه المنظومة الوطنية التي نفخر بها جميعاً من خلال اتاحة خدمات مصر
الرقمية في مكاتب البريد المصري .
إن كل هذا الجهد أثمر عن فوز البريد المصري  ” بجائزة التميز الرقمى
كأفضل مؤسسة بريدية عربية فى التحول الرقمي ” Best Arab Digital Post من
اتحاد المصارف العربية ، و المنظمة العربية لتكنولوجيا الاتصالات
والمعلومات ” ، و ذلك خلال منتدى اتحاد المصارف العربية  الذى نظمه اتحاد
المصارف العربية خلال مايو 2021 ،
أرحب بكم مرة أخرى في بلدكم الثاني مصر.
أتمنى لكم اجتماعات موفقة و واقامة سعيدة في بقعه من اجمل بقاع الارض ـ
أرض سيناء المباركة