أخبارسياحة وطيران

       

مسافرون للسياحة تحدد ٥ ملفات عاجلة يجب الانتهاء منها لاستقبال موسم سياحي جيد

       - عاطف عبد اللطيف :٩٠٪؜ من حجوزات السياحة العالمية حاليا تتم اون لاين

       

       

       

       


 

قال الدكتور عاطف عبد اللطيف رئيس جمعية مسافرون للسياحة والسفر وعضو جمعيتي مستثمري مرسى علم وجنوب سيناء ان الموسم الصيفي الحالي سيشهد عودة السياحة تدريجيا مع انحسار موجة كورونا تدريجيا وفتح اوروبا لاجوائها وحركة السفر خلال الفترة الحالية وتزايد تطعيمات كورونا حول العالم .

واكد د. عاطف في تصريحات له اليوم ان عودة السياحة الى طبيعتها مرتبطة بالانتهاء من تطعيم مواطني الدول بلقاح كورونا لان اي دولة تقرر فتح اجوائها مع اي دولة اخرى هو مدى نسب التطعيم للمواطنين لهذه الدول.

وأشار د. عاطف عبد اللطيف الى ضرورة مراعاة عدد من النقاط الهامة حتى يتم الحصول على اكبر قدر من السياحة الوافدة لمصر ويجب العمل على توفيرها بشكل سريع .

واوضح د. عاطف عبد اللطف انه من بين الملفات الهامة التي يجب طرحها وايجاد حلول لها سريعة هي ضرورة الاهتمام بالرقمنة في القطاع السياحي والشركات السياحية مع الاسراع بتنفيذها ،

وكذلك ايجاد آلية ملزمة تمنع حرق الاسعار التي مازالت مستمرة حتى الان وهذا ما لمسناه في بورصة الفيتور السياحية بأسبانيا من قبل بعض الشركات رغم قرار وزارة السياحة بتحديد أسعار فئة الخمسة نجًوم والاربعة نجوم .

واكد د. عاطف عبد اللطيف على ضرورة تفعيل مبادرات البنك المركزي بشكل اكبر حتى يستفيد منها القطاع السياحي لان اشتراطات التمويل من البنوك صعبة جدا في ظل ازمة السياحة طوال السنوات الماضية ويجب ان تتوافر الثقة بين البنوك والقطاع السياحي بهدف التعاون والخروج من الازمة

ودعا الى ضرورة تنشيط السياحة الداخلية بشكل اكثر فعالية من خلال عروض وبرامج سياحية ملائمة في ظل كورونا خاصة اننا مقبلون على موسم الصيف والاجازات واتجاه لعودة العمل بالمواعيد السابقة للكافيهات والمطاعم .

واكد د. عاطف على ضرورة اعداد حملات تسويقية عبر السوشيال ميديا والاون لاين ووضع خطط للمشاركة في البورصات السياحية المقبلة تركز على السياحة الشاطئية بشكل كبير لانها تتميز بالجو المفتوح والهواء النقي والاستمتاع بالشواطئ وهذا ما يفضله عشاق السياحة ،

ويتناسب مع اجواء كورونا التي تحتاج الوقاية منها الى اماكن مفتوحة وهواء نقي.
ونوه د. عاطف عبد اللطيف الى ان التحول الرقمي بالقطاع السياحي أصبح ضرورة حتمية ولابد من الاسراع به في ظل اجواء كورونا وتزايد الحجز بالفنادق ورحلات الطيران أون لاين حتى ان ٩٠٪؜ من حجوزات السياحة حاليا تتم عبر الاون لاين .

وأوضح ان التحول الرقمي يعني اصدار جميع الفواتير والمستحقات المالية الكترونيا مما يساهم في الحد من حرق الاسعار بين الشركات لان كل شيئ سيكون عبر الاون لاين ومميكن.

واشار د. عاطف الى ضرورة الاهتمام بشكل اكبر بالسياحة الخليجية لانهم يعشقون قضاء الصيف في مصر والاستمتاع بهواء نفي وجو جميل ولابد من اعداد حملة تسويقية كبيرة بالخليج لزيارة مصر وتسليط الضوء على المدن الساحلية وهذا لا يقتصر على شرم الشيخ والغردقة فقط ولكن الاسكندرية والساحل الشمالي ومطروح.

ومن جانب آخر أضاف د. عاطف ان الدولة لا تدخر جهدا في العمل على عودة السياحة ودعمها ومساندتها ولكن آليات التنفيذ في بعض الاحيان تكون عقبة أمام تحقيق هذه الاهداف

ولذلك لابد من عقد جلسات مباشرة ومستمرة بين العاملين بالسياحة وجمعيات الاستثمار السياحي بمختلف المدن السياحية واتحاد الغرف السياحية والحكومة لوضع التصورات والسيناريوهات لعودة السياحة الى سابق عهدها والوقوف على كل مشكلة وحلها في أسرع وقت .