محافظاتأخبارفن وثقافه

       

ثقافة أسيوط تستضيف أدباء الصعيد في سهرة شعرية

       

       

       

       

       


 

الشعر هو الفن الذي يبعث النشوة في القلوب وهو روح الحياة الذي يقدم العاطفة والفكرة والأسلوب والخيال والشاعر هو المترجم لكلمات الإبداع الأدبى وفي إطار حرص الهيئة العامة لقصور الثقافة على دعم الأدباء والكتاب والمفكرين في صعيد مصر وإيمانا بدور الأدب في إثراء المحتوى الثقافي والفكري.

 

شهد قصر ثقافة أبوتيج ملتقى ثقافي أدبي ضمن فعاليات برنامج الإبداع لنادي الأدب بقصر ثقافة ابوتيج برئاسة الشاعر محمد دسوقي قبيصي وبمشاركة متميزة لنخبة من كبار أدباء الصعيد الثقافى وعلى رأسهم الشاعر احمد الشافعى والشاعر ماهر مهران، والشاعر عصام همام، والشاعرة آمنة عبد الحميد واشرف قاسم، و محمد المجريسى، ومحمد علي الاسيوطى، ومحمد فرغلي العريان، و د سيد شرقاوي، والقاص أحمد راشد البطل، والشاعر عبدالحي محروس، ومحمد عبد الوهاب، وروماني يسري وعلاء عواد ومجموعة من المواهب الأدبية الشابة منهم الشاعر عبد الرحمن مدين، وعلى هريدي، و عبد الرحمن الاشموني، واحمد محفوظ و شيماء العريني، ومحمد هاشم، ومصطفى القناص.

بدأت فعاليات الملتقى بكلمة ترحيبية لمدير القصر والذي أكد أن نادي الأدب بقصر ثقافة ابوتيج يحتضن الكثير من المواهب الأدبية الشابة من خلال اللقاء الأسبوعى في الإثنين من كل أسبوع كما يقدم القصر ورش أدبية للارتقاء بمستوى المواهب في تقديم الشعر والقصة والرواية والتي يشرف عليها نخبة من كبار أدباء الصعيد الثقافى.

 

تباري الأدباء بقصائدهم الإبداعية التي تنوعت ما بين الفصحى والعامية حيث شارك الاديب أحمد الشافعى ببعض من المربعات الشعرية وقدم أشرف قاسم قصائد رومانسية وقدم الشاعر ماهر مهران والشاعر عبد الحي محروس بعض قصائد الفصحى وشهد اللقاء سجال شعري وبعض القصائد للمواهب الأدبية الشابة.

 

جاء ذلك ضمن سلسلة من الانشطة الثقافية والفنية المتنوعة التي تقدمها الهيئة العامة لقصور الثقافة بإقليم وسط الصعيد الثقافى فرع ثقافة أسيوط، تقام الفاعليات مع تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقاية للحفاظ على سلامة الجمهور والعاملين بالقطاع الثقافي بحضور ٥٠ ٪ من الطاقة الاستيعابية للجمهور مع الالتزام بشروط التباعد الاجتماعي مسافات التباعد بين الجمهور والتعقيم المستمر للمقر الثقافي وارتداء الكمامات لجميع الحضور والمشاركين والانتهاء من كافة الفعاليات في تمام الساعة التاسعة مساءاً.