أخبارإسكان

       

أحمد مسعود: شركات المقاولات جاهزة لدعم مبادرة الرئيس في إعمار غزة

       - العضو المنتدب لمعمار الأشراف: القطاع الخاص يملك خبرات وكفاءات فنية يؤهله لتصدير المقاولات

       

       

       

       


أشاد المهندس أحمد أمين مسعود العضو المنتدب لشركة معمار الأشراف وعضو مجلس إدارة جمعية مطوري القاهرة الجديدة والعاصمة الإدارية،

بمبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بتخصيص 500 مليون دولار لإعادة إعمار قطاع غزة؛ لأنها تثبت أن دعم القضية الفلسطينية من الثوابت المصرية،

وهو ما ظهر من تحركات مصر والقيادة السياسية منذ بداية الأزمة الحالية وتوجهاته بتقديم سبل الدعم والرعاية الصحية للأشقاء من خلال فتح معبر رفح لعلاج المصابين والتوسط لوقف إطلاق النار،

وفي الوقت نفسه اهتمام القيادة السياسية بتحسين أوضاع الأشقاء في فلسطين وفتح الفرص أمام شركات المقاولات المصرية.

أكد “مسعود”، جاهزية شركات المقاولات المصرية في المساهمة في إعادة إعمار قطاع غزة، بعد الخبرات التي اكتسبها من تنفيذ المشروعات القومية وبالأخص في مشروعات البنية التحتية وإنشاء المدن الجديدة ،

وعلى رأسها العاصمة الإدارية ومدينة العلمين الجديدة والتي أتاحت فرصًا كبيرة للكفاءات المصرية في مختلف القطاعات، وهو ما يؤهلها لتصدير خدمات المقاولات المصرية في الدول الافريقية ودول المنطقة وبالأخص في عمليات إعادة الإعمار.

كما أكد “مسعود”، استجابة العديد من شركات المقاولات ومواد البناء المصرية لتنفيذ مبادرة إعادة الإعمار وعودة الحياة الطبيعية لقطاع غزة في أسرع وقت، داعيًا جميع الشركات المصرية إلى دعم مبادرة الرئيس ومساندة الشعب الفلسطيني في إعادة إعمار قطاع غزة،

من خلال الاشتراك في تنفيذ عملية الإعمار، وإثبات قدرة الشركات الوطنية على تنفيذ مختلف المشروعات القومية والكبرى داخل وخارج مصر.

وفي نفس السياق أشار العضو المنتدب لشركة معمار الأشراف، إلى أن المباحثات الحكومية والاتفاقيات والزيارات الرسمية ستلعب الدور المؤثر في نجاح دخول الشركات المصرية إلى السوق الليبي والفوز بالحصة الأكبر في تنفيذ مشروعات إعادة الإعمار؛

لأن دخول القطاع الخاص المصري إلى ليبيا تحت مظلة ورعاية الدولة والحكومات من خلال توفير الضمانات والتأمين ضد المخاطر ستعطي دفعة قوية للدخول في مشروعات إعادة الإعمار من خلال طمأنة المستثمرين وتسهيل الإجراءات وحرية انتقال الأموال وحركة الاستثمار.