سياسة

       

كهرباء غزة: 10 ملايين دولار خسائر في البنية التحتية جراء الضربات الإسرائيلية

       

       

       

       

       


أتلانتا، الولايات المتحدة (CNN)– أعلنت شركة كهرباء غزة عن خسارة 10 ملايين دولار في البنية التحتية، وأن بعض المناطق تعمل فيها الكهرباء لمدة ثلاث ساعات في اليوم.

وقالت شركة كهرباء غزة إنها خسرت حوالي 10 ملايين دولار من بنيتها التحتية بسبب الصراع في الأيام العشرة الماضية، مع توقف ستة خطوط رئيسية للكهرباء حول القطاع.

وقال محمد ثابت، مدير العمليات في كهرباء غزة لشبكة CNN، إن متوسط ​​80-110 ميغاوات متوفر في غزة يوميًا، قائلاً إن القطاع يعمل بقدرة 20-25٪ فقط. وقال إنه لم يكن متاحًا يوم الخميس (اليوم) سوى 90 ميغاوات.

وأضاف شركة كهرباء غزة أن هناك حاجة إلى 400 ميغاوات إضافية في القطاع. ودعت المجتمع الدولي إلى “التدخل بكامل القوة لوقف العدوان الإسرائيلي”، مضيفة أنه “يجب أن يمنع إسرائيل من استهداف البنية التحتية… خاصة شبكة توزيع الكهرباء”.

وبحسب وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا)، أصابت غارة إسرائيلية ليلية بشكل مباشر أحد خطوط الكهرباء الرئيسية التي تزود رفح بالكهرباء.

وقال ثابت لشبكة CNN، إن الضربات الجوية تسببت في أضرار جسيمة بالمدينة. وتابع: “لقد حاولنا استخدام خطوط بديلة، وعمل موظفونا بجد لتزويد رفح (في جنوب غزة) بالكهرباء، لكن لا يزال لدينا بعض المناطق في المدينة التي لا تصلها الكهرباء”.

وأشار إلى أن “بعض المناطق لم تصلها الكهرباء منذ أكثر من أسبوع”.

وقال ثابت لشبكة CNN، إن اثنين من موظفي شركة الكهرباء قتلا في غارة جوية على رفح ليلاً، لافتا أن العديد من العمال الآخرين أصيبوا أيضًا.

وقال محمد المغيار، موظف في بلدية رفح، لشبكة CNN إنه منذ بدء النزاع قبل أحد عشر يومًا، كانت منطقة رفح تتلقى 3 ساعات فقط من الكهرباء يوميًا.

في غضون ذلك، قالت نقابة العمال في شركة الكهرباء الإسرائيلية، الخميس، إن أعضاءها لن يصلحوا خطوط الكهرباء إلى غزة حتى يتم إعادة جثتي الجنديين الإسرائيليين هادار غولدين وأورون شاؤول إلى إسرائيل. ووفقًا للحكومة الإسرائيلية، قُتل كلاهما في حرب 2014.

Source