أخباراتصالات وتكنولوجيا

       ضمن حملة "إفطار صائم"

“إي فاينانس”تتبرع بتمويل 6 آلاف كرتونة أغذية لدعم قوافل “مصر الخير” في رمضان

       

       

       

       

       


 

أعلنت شركة “إي فاينانس” للاستثمارات المالية والرقمية عن تكفلها بتمويل 6 آلاف كرتونة أغذية لدعم قوافل الخير التي أطلقتها مؤسسة “مصر الخير” ضمن حملة “إفطار صائم” لإيصال مئات الأطنان من الأغذية والمساعدات لآلاف الأسر الأكثر احتياجا في المحافظات المصرية،

تحت رعاية وزارة التضامن الاجتماعي، وذلك في إطار جهود “إي فاينانس” وشركاتها التابعة لمساندة المجتمع المصري والقيام بأدوار متنوعة تحقيق أهداف المسؤولية المجتمعية التي تتضمن دعم الأسر المحتاجة بالأغذية.

وانطلقت القوافل متجهة إلى القرى والنجوع في 12 محافظة مصرية، بحضور ممثلين عن وزارتي “التضامن الاجتماعي” و”الشباب والرياضة”، ومؤسسة” مصر الخير”، والأستاذ أحمد إسماعيل كبيرالاستشاريينورئيسقطاعالتحصيلفي”إيفاينانس”وياسمينراشدمدير أول التسويقوالاتصالبشركةإيفاينانس.

وشهدت قوافل هذا العام توسعا في محتوياتها، بالتوازي مع تضاعف التمويل المقدم من “إي فاينانس” والجهود المبذولة من مؤسسة “مصر الخير” والمتعاونين معها لتقديم أفضل ما يمكن توفيره للأسر المحتاجة.

وساهمت “إي فاينانس” بتمويل 6 آلاف كرتونة أغذية تم تحميلها في 12 شاحنة ضمن قوافل “مصر الخير”  في رمضان 2021 وذلك في إطار الحرصعلى تخفيف أكبر قدر من الأعباء عن الأسر المصرية الأكثر احتياجا، وتلبية احتياجات الخطط الخيرية المتطورة التي تنفذها “مصر الخير” والتي توسعت من تأمين الغذاء إلى تقديم الدعم النقدي وتوفير ملابس العيد.

وضمت القوافل بشكل عام 38 شاحنةتحوي الآلاف من كراتين الأغذية وفي كل كرتونة 12كيلوجراما من الأغذية الطازجة والمعبأة والعصائر واللحوم والدواجن، بالإضافة إلى مبالغ نقدية، و”كروت الإفطار” التي يتم من خلالها الحصول على مواد غذائية من منافذ التموين وسلاسل التجزئة، وقسائم “ملابس العيد” التي تقدم مبلغ 250 جنيها لكل أسرة لمساعدتها على تأمين ملابس العيد لأطفالها.

ويتم توزيع المساعدات على الأسر الأكثر احتياجا بالاعتماد على قاعدة معلومات ببيانات الأسرالمستحقة التي استقبلت خدمات من مؤسسة “مصر الخير”، فضلا عن قاعدة بيانات وزارة التضامن الاجتماعي،للوصول إلى أكبر قدر ممكن من الأسر المستحقة.

وبهذه المناسبة، عبر الأستاذ أحمد إسماعيل كبيرالاستشاريينورئيسقطاعالتحصيلفي”إيفاينانس” عن سعادته بمشاركة “إي فاينانس” في إطلاق “قوافل الخير”، وأعرب عن تمنياته بأن تساعد القوافل في زيادة زخم الأعمال الخيرية المتنامية في شهر رمضان.

وتابع: “إي فاينانس دائمة التواجد في كل الفعاليات الهامة التي تستهدف دعم المجتمع المصري وتعزيزفرصتنميته ومساندة أفراده، ويتضح ذلك من خلال تبرعاتها المتواصلة في الحملات الخيرية المتنوعة مع العديد من الشركاء، اليوم قررنا مضاعفة التمويل المقدم لقوافل الخير في رمضان 2021 لتعزيز مساندة الأسر المصرية،

ليضاف ذلك إلى جهود أخرى حيث كنا متواجدين لإغاثة المتضررين من السيول، وتبرعنا لدعمالقطاعالطبيومساعدةالعمالةغيرالمنتظمةفيمواجهةكورونا، فضلا عن طيف متنوع من مبادرات المسؤولية المجتمعية”.

من جهتها، قالت ياسمينراشدمدير أول التسويقوالاتصالبشركةإيفاينانس، إن التبرعات أمربالغالأهميةلاستمرارالمشاريع الخيرية وقوافل الإمدادات الغذائية، لكن الأهم بالنسبة للشركة أن تحمل تلك القوافل بجانب الغذاء والكساء رسالة تعاطف دافئة لطمأنة الفئات الأكثر احتياجا في المجتمع المصري.

جدير بالذكر أن “إي فاينانس” تتعاون بشكل دائم مع مؤسسة “مصر الخير” لإطلاق العديد من المبادرات الخيرية التي تستهدف دعم ومساندة وتنمية المجتمع المصري، ومن بينها “صك الأضحية” وحملات الشتاء التي تستهدف توفير العناصر الأساسية للحياة والحماية من برد الشتاء للأسر الأكثر احتياجا، فضلا عن التعاون المستمر في الأحداث الاستثنائية كإغاثة المتضررين من السيول وغيرها.