بترول وطاقة

       

برنت عند 80 دولاراً للبرميل خلال الأشهر الستة المقبلة

       

       

       

       

       


توقع فريق أبحاث السلع في بنك غولدمان ساكس الأميركي اليوم الأربعاء، أن ترتفع أسعار السلع 13.5% خلال الأشهر الستة المقبلة مع العدول عن القيود المرتبطة بفيروس كورونا وانخفاض أسعار الفائدة وضعف الدولار.

ويتوقع البنك الآن أن يرتفع سعر مزيج برنت إلى 80 دولارا للبرميل وخام غرب تكساس الوسيط الأميركي إلى 77 دولارا خلال الأشهر الستة المقبلة.

وقال البنك “نتوقع أكبر قفزة للطلب على النفط على الإطلاق، زيادة 5.2 مليون برميل يوميا خلال الأشهر الستة المقبلة”، مشيرا إلى تسارع التطعيمات في أوروبا وتحرير الطلب الكامن على السفر.

وتابع أن تخفيف قيود السفر الدولية في مايو أيار سيقود لتعافي الطلب على وقود الطائرات بواقع 1.5 مليون برميل يوميا.

ويتوقع البنك أن تتعافى أسعار الذهب عند ألفي دولار للأوقية خلال الأشهر الستة المقبلة وقال إن من السابق لأوانه أن تنافس بتكوين المعدن الأصفر في الطلب على ملاذ آمن، مضيفا أن الاثنين يمكن أن يتواجدا معا.

وتابع “في حين تستفيد بتكوين من سيولة أكبر، إلا أنها تعاني من نقص من حيث الاستخدام الحقيقي وضعف النقاط التي تحصلها بيئيا واجتماعيا ومن حيث الحوكمة بسبب استهلاكها المرتفع للطاقة”.

وأضاف البنك أن الاستهلاك المرتفع للطاقة يعرض العملة المشفرة لفقد الطلب عليها “لحفظ القيمة” لصالح منافس بتصميم أفضل.

Source