أخباراتصالات وتكنولوجيا

       

“اتصالات” تشارك في هاكاثون “معاً عن بُعد”

       - يعقد برعاية وزارة الاقتصاد في دولة الإمارات وبدعم وتنظيم من شركة إريكسون

       

       

       

       


 شاركت “اتصالات” في هاكاثون الإمارات 2021 “معاً عن بُعد”، والذي انطلقت فعالياته اليوم بمشاركة مبدعين ومبتكرين ومتخصصين في دولة الإمارات العربية المتحدة،

وذلك بهدف تسريع الرحلة نحو بناء مستقبل أكثر اتصالاً، مع التركيز على بناء حلول قائمة على التكنولوجيا والاستفادة من قوة شبكات الجيل الخامس 5G،

حيث يوفر الهاكاثون منصة مهمة لاستقطاب الأفكار، وتحفيز الابتكار والتقدم التكنولوجي في القطاعات المرتبطة برؤية حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة 2021.

وقد انطلقت فعاليات الهاكاثون برعاية وزارة الاقتصاد في دولة الإمارات، وبدعم وتنظيم من شركة إريكسون، وتستمر الفعاليات حتى 31 مارس 2022، في خطوة تسعى إلى جذب واستقطاب الأفكار الجديدة، وتحفيز الابتكارات في القطاعات المستهدفة والمتوافقة مع رؤية الإمارات 2021.

وقد شهدت فعاليات الهاكاثون مشاركة واسعة من “اتصالات”، حيث شارك المهندس محمود البناي، نائب رئيس شبكات الجيل الخامس والذكاء الاصطناعي للهاتف المتحرك؛

وخالد غلون أدين، رئيس قسم الرعاية الصحية الرقمية؛ والدكتور تامر التوني، نائب رئيس الخدمات الرقمية والأجهزة؛ والدكتور عبد القادر حسين، مدير أول، تسويق الحلول –الصناعات الرقمية.

وخلال جلسة حوارية بعنوان ” تغيُّر نمط الحوار مع الــ 5G– دور شبكة الجيل الخامس”، قال المهندس البناي” في إطار سعيها الدائم لتمكين رؤية حكومة دولة الإمارات الخاصة بتكنولوجيا الاتصالات والمعلومات،

تواصل ’اتصالات‘ استثماراتها في إطلاق ونشر التقنيات المتقدمة، والتي أسهمت في حصولها على لقب شبكة الهاتف المتحرك الأسرع على وجه الأرض.

لقد بدأت ’اتصالات‘ مسيرتها الريادية على أسس واستراتيجيات متقدمة تقوم على تأسيس بنية تحتية رائدة، تعمل على دمج إمكانيات الحوسبة السحابية، والذكاء الاصطناعي، والتعلم الآلي، لبناء وتعزيز شبكة الجيل الخامس. وقد أصبح هذا حافزًا للابتكار والتطوير في دولة الإمارات العربية المتحدة”.

كما شارك خالد غلون أدين في جلسة “رعاية صحية عالمية المستوى”، والدكتور تامر التوني في جلسة ركزت على الاقتصاد المعرفي التنافسي، في حين تحدث الدكتور عبد القادر حسين عن بناء نظام تعليمي متقدم.

وفي نهاية الهاكاثون، سيتم اختيار ستة فرق فائزة، يمثل كل واحد منها أحد محاور الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021. وستحصل الفرق الفائزة على الدعم اللازم لاختبار حلولها،

وستتاح لها أيضاً الفرصة لعرض هذه الحلول في جناح مملكة السويد في معرض إكسبو 2020. كما سيحصل فريق واحد على الجائزة الكبرى وهي زيارة المقر الرئيسي لشركة إريكسون في السويد لعرض حلّهم والتواصل مع مجتمع رواد الأعمال هناك.